​​​​​​​تفعيل باصات النقل الداخلي في ناحية كركي لكي

بعد شكاوى أهالي ناحية كركي لكي حيال رفع أصحاب سيارات الأجرة لأجور النقل إلى 200 ل.س للشخص واحد، وضعت بلدية الشعب باصات النقل الداخلي (باصات الشعب) في الخدمة.

رفع أصحاب سيارات الأجرة في ناحية كركي لكي أجور النقل بين الناحية وبلدة رميلان إلى 200 ل. س للراكب الواحد، مما شكل عبأً على كاهل الأهالي الذين ناشدوا بلدية الشعب بضرورة إيجاد حل، وبدورها بادرت بلدية الشعب إلى إدخال باصي نقل داخلي (باصات الشعب) كحالة تجريبية، في الخدمة بعد موافقة لجنة البلديات في مقاطعة قامشلو.  

وخصصت بلدية الشعب في ناحية كركي لكي باصي نقل داخلي، كل باص يتسع لـ 22 شخصًا، وبأسعار رمزية 100 ل. س للبطاقة الواحدة، ويقوم الباصان بنقل الركاب من كركي لكي إلى تل أعور وبالعكس بشكل مجاني منذ يوم أمس، وسيستمر بذلك لمدة أسبوع، وللمسنين والأطفال بشكل دائم.

وحددت بلدية الشعب في ناحية كركي لكي 9 مواقف للباصين، ابتداءً من ساحة الحرية شرق الناحية إلى قرية تل أعور غرب بلدة رميلان.

وكمرحلة أولية، يبدأ الباص بالعمل من الساعة الـ 07.00 صباحًا، إلى الساعة الـ 15.00عصرًا، نظرًا لحالة الحظر الجزئي المفروضة ضمن مناطق شمال وشرق سوريا، نتيجة انتشار فيروس كورونا، وبحسب بلدية الشعب، فإن الباصين وبعد قضاء مهلة الحظر الجزئي سيعملان مدّة 12 ساعة في اليوم، أي من الساعة الـ 07.00 إلى الساعة الـ 19.00.

والمسافة التي يقطعها كل باص في المرة الواحدة ذهابًا وإيابًا قرابة 7 كم.

https://www.hawarnews.com/ar/uploads/files/2020/11/22/123927_shmsh-hdad.jpg

مبادرة بلدية الشعب في كركي لكي لاقت ترحيبًا من قبل أهالي الناحية، شمسة حداد مواطنة من قرية تل أعور تحدثت لوكالتنا من داخل باص الشعب وقالت: "إننا سعداء جدًّا بدخول باصات الشعب إلى الخدمة في ناحية كركي لكي، وهذه الخطوة ساهمت في تخفيف أعباء مادية عن كاهلنا، حيث كنا ندفع من 200 إلى 300 ل س لسيارة الأجرة".

علي عثمان عضو بلدية الشعب في ناحية كركي لكي أشار إلى أن دخول باصات الشعب إلى الخدمة جاء تلبية لنداءات وشكاوى الأهالي، وقال: "هذه الخطوة لاقت ترحيبًا كبيرًا من قبل أهالي الناحية".

(ك ع)

ANHA


إقرأ أيضاً