​​​​​​​TEV –DEM تهنئ العالم الإسلامي والشعب السوري بعيد الفطر

هنأت حركة المجتمع الديمقراطي (TEV –DEM) المجتمع الإسلامي والشعب السوري بعيد الفطر، وقالت إن تركيا تحول الأعياد إلى "جحيم فوق رؤوس المجتمعات".

وتمنت الحركة خلال بيان كتابي أن يحل السلام على سوريا وعودة آمنة للنازحين والمهجرين إلى مناطقهم.

وجاء في نص بيان TEV –DEM:"

بمناسبة حلول عيد الفطر السعيد نتقدم بأحر التهاني والتبريكات لعوائل الشهداء والرفاق الجرحى وجميع مكونات المجتمع السوري والمجتمع الإسلامي.

آملين بهذه المناسبة أن يحل السلام والاستقرار في بلدنا قريباً, وأن تنتهي الأزمة السورية وتعود فرحة الأعياد والمناسبات الرمزية والدينية إلى قلوب جميع مكونات شعبنا السوري.

للأعياد والمناسبات الدينية أهمية رمزية وروحية في معانيها الإنسانية والأخلاقية والتي تسعى المجتمعات للحفاظ على هذه المعاني الأخلاقية. لكن دولة الاحتلال التركي ومرتزقتها حولوا الأعياد إلى جحيم للمجتمعات عبر انتهاكاتهم وجرائمهم وتهجير شعبنا ونهب ممتلكاتهم وحرق أرزاقهم والتي تنتهك كافة المعايير الأخلاقية والإنسانية.

نحن في حركة المجتمع الديمقراطي TEV -DEM نجدد مباركتنا مرة أخرى على المجتمع الاسلامي وشعوب العالم وكلنا أمل بأن يحل السلام في ربوع سوريا، وأن يعود جميع النازحين والمهجرين إلى ديارهم".

(م)

ANHA


إقرأ أيضاً