​​​​​​​شبيبة كري سبي: مقاومة حفتانين سد منيع في وجه المحتل ودرس في الدفاع عن الأرض

حيّت حركة الشبيبة الثورية السورية بمقاطعة كري سبي مقاومة "أبطال حفتانين"، وأكدت أن هذه المقاومة سدٌّ منيعٌ في وجه أطماع المحتل التركي، ولقنته دروسًا في الدفاع عن الأرض.

وأصدرت حركة الشبيبة الثورية السورية بيانًا في مركزها بناحية عين عيسى تضامنًا مع مقاومة حفتانين ضد الاحتلال التركي.

وقرأ الإداري في حركة الشبيبة في مقاطعة كري سبي إسماعيل الخضر البيان الذي وجه في بدايته "تحية لمقاومة أبطال حفتانين الذين سطروا أروع ملاحم البطولة في وجه المحتل التركي الطامع باحتلال أرضهم، ومحو الوجود الأصلي لسكان المنطقة".

وأكد البيان أن الفاشية التركية وعلى مدار السنين الطويلة التي مرت عملت على محو الوجود الكردي وباقي المكونات على طول حدود دولتها المحتلة.

وبيّنت حركة الشبيبة الثورية أن المحتل التركي الذي يحاول إعادة أمجاد أجداده العثمانيين يعمد اليومـ إلى احتلال مناطق جديدة في كردستان، ولا يتهاون في قصف المدن والأهالي الأبرياء على مرأى ومسمع العالم أجمع دون وجود أي رادع.

ولفت البيان أن "مقاومة أبطال حفتانين سدٌّ منيعٌّ في وجه أطماع المحتل ولقنته دروسًا في المقاومة والثبات على الأرض، على الرغم من الآلة العسكرية والمدمرة التي يستعملها لكسر مقاومتهم".

ودعت حركة الشبيبة الثورية خلال بيانها كافة الشباب إلى النفير العام لمساندة أبطال حفتانين في مقاومتهم البطولية.

وعاهدت في ختام بيانها على الكفاح والنضال حتى تحرير كافة الأراضي المحتلة.

(ج)

ANHA


إقرأ أيضاً