​​​​​​​شعبة التموين في الحسكة تتلف 5 أطنان من المواد الفاسدة التي صادرتها

أتلفت شعبة التموين بالتنسيق مع مديرية التموين في مدينة الحسكة 5 أطنان من المواد منتهية الصلاحية والفاسدة خلال ضبطهم لتلك المواد ضمن جولاتهم الاعتيادية على الأسواق والمحال التجارية، فيما ضبطوا مخالفات لعدة محال.

كثفت شعبة التموين في مدينة الحسكة من جولاتها الاعتيادية على الأسواق والمحال التجارية ومستودعات التخزين  في سوق الهال المركزي بحي المشيرفة، بناءً على الشكاوى التي وصلت للشعبة نتيجة ظهور ارتفاع واحتكار أسعار المواد الغذائية في أسواق المدينة.

تخصيص مجموعة للخروج في جولات في الليل والنهار على الأسواق

والجولات كانت تبدأ من الساعة 8 صباحًا إلى 3 عصرًا، بالإضافة إلى تخصيص مجموعة خاصة بالطوارئ تخرج في جولات ليلية ونهارية، وأخرى خاصة بسوق الهال المركزي للكشف على لجنة توزيع الخضرة وعلى قائمة الأسعار للسوق، ومجموعة خاصة بالأفران العامة والخاصة، للكشف على وزن الخبز وجودته بشكلٍ يومي بالتزامن مع تلقيهم شكاوى الأهالي.

وكانت شعبة التموين أطلقت حملتها الأولى بتاريخ الـ 17 من أيار 2020، وشكلت وقتها أكثر من 15 مجموعة، وكل مجموعة مؤلفة من 5 أعضاء من شعبتي تموين قامشلو والحسكة، وشملت جولاتهم كافة المحال التجارية في أسواق المدينة، ومنها المطاعم ومحال المواد الغذائية والألبسة والأحذية.

ضبط 5 أطنان من المواد منتهية الصلاحية خلال الجولات

الشعبة، ضبطت 5 أطنان من المواد منتهية الصلاحية والتي فسدت نتيجة سوء التخزين، خلال جولاتهم الأخيرة منذ 24 تموز من العام الجاري بعد أيام عيد الأضحى المبارك، بالتزامن مع اتخاذهم الإجراءات الاحترازية الوقائية بعد ظهور عدة حالات من الإصابة بفيروس كورونا في مناطق شمال وشرق سوريا.

ونظمت الشعبة بعد مصادرة المواد الفاسدة من المحال التجارية المخالفة، عدة مخالفات وفق الأصول القانونية لشعبة التموين بحق المخالفين.

وتضمنت المواد التي أتلفتها شعبة التموين اليوم مواداً غذائية غير صالحة للاستهلاك البشري، كـ (دبس، مربى، مخلل، توابل، زعتر، معلبات، بسكوت، شاي، زيوت نباتية، حليب أطفال ومشروبات غازية، بالإضافة إلى مستحضرات تجميل"، وذلك في مكب النفايات بمنطقة أبيض البعيدة عن المدينة، بحضور محامي مديرية التموين في المقاطعة.

الهدف من الجولات والإتلاف حماية المستهلك

الرئاسة المشتركة لشعبة التموين في مدينة الحسكة باسل أمين، خلال إجراء وكالتنا لقاءً معه بين بأن الهدف من الجولات التفقدية على الأسواق والمحال التجارية ومصادرة المواد الفاسدة وإتلافها، حماية المستهلك من المواد غير الصالحة للاستهلاك البشري وحرصاً على صحة المواطنين.

وناشد باسل أمين، الأهالي بأن يقدموا شكاويهم إلى شعبة التموين في المدينة في حال وجود أي مخالفة، لمنع احتكار السلع.

والجدير بالذكر بأن شعبة التموين في مدينة الحسكة خالفت خلال جولاتها في أيام عيد الأضحى المبارك أكثر من عشرة محلات في الأسواق التجارية وسوق الهال.

(ل)

ANHA


إقرأ أيضاً