​​​​​​​رقعة اشتباكات المرتزقة تصل الأرياف وتعزيزات من كري سبي تصل سري كانيه

تستمر الاشتباكات بين مرتزقة الاحتلال التركي في سري كانيه وتوسعت رقعتها لتشمل أريافها الجنوبية والشرقية والغربية، وأنباء عن وقوع عشرات القتلى والجرحى بين صفوف المرتزقة، مع وصول تعزيزات عسكرية من مدينة كري سبي لمساندة مرتزقة السلطان مراد.

أفادت مصادر خاصة من داخل مدينة سري كانيه لمراسل وكالتنا بتوسع رقعة الاشتباكات بين مرتزقة السلطان مراد ومرتزقة الحمزات لتصل بلدة تل حلف وقرية عين حصان وكشتو جنوب غرب مدينة سري كانيه، ومن جهة أخرى هناك اشتباكات وقصف متبادل بين المرتزقة في الجهة الجنوبية والشرقية لمدينة سري كانيه في كلً من قرى "أم الخير و عزو دنكة وعلوك".

وأوضح المصدر أنه ونتيجة تلك الاشتباكات وقوع العشرات من القتلى والجرحى بين صفوف المرتزقة وسط عدم سماح المرتزقة وصول سيارات الاسعاف إلى نقاط الاشتباكات.

وبالتزامن مع ارتفاع حدة الاشتباكات وتسعها وصلت تعزيزات عسكرية ضخمة قادمة من مدينة كري سبي المحتلة لمؤازرة مرتزقة  السلطان مراد في مواجهة مرتزقة فرقة الحمزات.

يذكر أن الاشتباكات المندلعة منذ الساعة 15:45 عصر اليوم بين المرتزقة أدت لفقدان مواطنة لحياتها وإلحاق أضرار مادية بالمنازل والممتلكات.

(د أ/ل)

ANHA


إقرأ أيضاً