​​​​​​​رجال مشاركون في مسيرة حلب: علينا الوقوف مع المرأة لتنال حقوقها

أشار عدد من أهالي حي الشيخ مقصود في مدينة حلب بأن على المجتمع السعي لتحقيق المساواة بين المرأة والرجل لتكسب المرأة حقوقها، وإعطائها الدور الريادي في المجتمع والحياة.

مع اقتراب اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة، نظم المجلس العام لأحياء الشيخ مقصود والأشرفية تظاهرة لمناهضة العنف ضد المرأة، وأثناء التظاهرة رصدت وكالتنا آراء الرجال حول أهمية دور المرأة في المجتمع.

المواطن مصطفى سيدو قال:" ننحني إجلالاً وتكريمًا لجميع المقاتلات القديسات وشهيدات الحرية، ونتواجد الآن في الساحات لرفع أصواتنا مطالبين بالمساواة بين الرجل والمرأة والوقوف معها يداً بيد لتنال حقوقها".

ونوه مصطفى بأنه على المجتمع مساندة المرأة للمشاركة في بناء مجتمع ديمقراطي في سوريا حرة.

واستنكر المواطن عارف زانا العنف الممارس بحق المرأة قائلاً: " إن المرأة تسعى دائمًا لبناء حياة حرة وتحقيق المساواة، ونحن مهما قدمنا للنساء سنبقى مقصرين بحقهن، وإننا الآن هنا لكي نحد من العنف الممارس بحق المرأة ونعطيها الدور الأساسي في المجتمع والحياة".

كما عبر المواطن رشيد رشو عن دور المرأة، قائلاً:" إننا نجسد الحرية في شخصية المرأة، فلا نستطيع معرفة معنى الحرية دون تحقيق حرية المرأة، فالمرأة هي منبع الحياة وعلينا الحفاظ عليها".

وأضاف رشيد" منذ آلاف السنين والمرأة تتعرض لكافة أساليب العنف والقتل وحرمت من أبسط حقوقها، ولهذا نقول كفى للعنف، فنحن الآن في مرحلة أصبحت المرأة فيه تعي حقوقها وتناضل لتحقق حريتها وتحرر نفسها من العبودية".

(م م)

ANHA


إقرأ أيضاً