​​​​​​​رداً على التصعيد التركي.. المجلس الأرمني يطالب بفرض حظر جوي على شمال وشرق سوريا

طالب المجلس الاجتماعي الأرمني خلال بيان، بفرض حظر جوي فوق شمال وشرق سوريا، رداً على تصاعد هجمات دولة الاحتلال التركي، ووضع حد لجرائمها بحق شعوب المنطقة.

تعليقاً على تصعيد دولة الاحتلال التركي هجماتها على شمال وشرق سوريا، أصدر المجلس الاجتماعي الأرمني في مدينة الحسكة، اليوم بياناً إلى الرأي العام، استنكر فيه الهجمات، وطالب القوى الدولية بفرض حظر جوي على شمال وشرق سوريا.

أدلي البيان في ساحة مدرسة ذات النطاقين الكائن في المدينة، بحضور مقاتلي ومقاتلات كتيبة الشهيد نوبار أوزنيار، والعشرات من أعضاء المجلس، قرئ من قبل المقاتلة يريفان أوزنيار.

جاء في مستهل البيان "باسم المجلس الاجتماعي الأرمني وكتيبة الشهيد نوبار أوزانيار ندين ونستنكر الهجمات التركية على مناطق شمال وشرق سوريا، على قامشلو، الدرباسية، ديرك، تل تمر، زركان، وتل رفعت".

تابع البيان "أسفرت الهجمات عبر الطائرات المسيّرة عن استشهاد الكثير من المدنيين والعسكريين وتدمير ممتلكات خاصة وعامة، هذا عمل إرهابي".

ونوه البيان إلى تاريخ نشوء دولة الاحتلال التركي "تاريخ تركيا منذ بداية نشوئها قامت على دماء الشعوب ونحن كمكون أرمني وجودنا على هذه البقعة المقدسة، أكبر شاهد على ارتكاب العثمانيين بحقنا الإبادة والتغيير الديمغرافي الذي تعرض له الأرمن عام 1915".

وأدان البيان الصمت الدولي حيال ما ترتكبه دولة الاحتلال التركي من جرائم بحق شعوب شمال شورق سوريا، مطالباً المجتمع والقوى الدولية بالعمل لفرض حظر جوي على شمال وشرق سوريا ووضع حد لأطماع تركيا الاحتلالية.

(ن م/أم)

ANHA