​​​​​​​قامشلو.. خيمة التضامن مع مقاومة السجون تستمر في يومها السابع

تستمر فعالية خيمة الاعتصام في مدينة قامشلو بيومها الثاني وذلك بمشاركة العشرات من أهالي ناحية كركي لكي وجل آغا وأعضاء حزب الاتحاد السرياني.

ودخلت الفعالية التي تنظم تضامنا ودعما لمقاومة السجناء الكرد في تركيا وباكور كردستان والذين أضربوا عن الطعام منذ أسابيع احتجاجا على العزلة المفروضة على القائد عبدالله أوجلان والانتهاكات التركية داخل السجون، يومها السابع.

ونصبت خيمة الاعتصام في قامشلو أمام مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، إذ شارك فيها اليوم العشرات من الأهالي وأعضاء المؤسسات والمجالس في ناحية كركي لكي وجل آغا، إضافة إلى أعضاء حزب الاتحاد السرياني.

عضو حزب الاتحاد الديمقراطي فرع جل آغا سرود شمر ألقى كلمة في الاعتصام استذكر فيها شهداء حركة الحرية، وقال "نحن كشعب شمال وشرق سوريا نقول للعالم بأننا سنواصل تنظيم الفعاليات حتى ترفع العزلة المفروضة عن القائد عبدالله أوجلان".

ومن جانبه، قال عضو حزب الاتحاد الديمقراطي فرع كركي لكي يلدز جمو في كلمة ألقاها بأنهم سيواصلون دعم مقاومة السجون حتى النهاية.

أما عضوة حزب الاتحاد السرياني نورا هنا فوجهت دعوة لدولة الاحتلال التركي للإفراج عن المعتقلين في سجونها، وقالت بأن تركيا لا تقبل بفكرة أخوة الشعوب والأمة الديمقراطية في مناطق شمال وشرق سوريا، وأكدت بأن تركيا لن تصل لمرادها لأن شعب المنطقة أصبح يداً واحدة".

(ج)

ANHA


إقرأ أيضاً