​​​​​​​مؤتمر ستار في شمال شرق سوريّا يستعدّ لعقد مؤتمره الثّامن

يستعدّ مؤتمر ستار في شمال وشرق سوريا لعقد مؤتمره الثامن تحت شعار "بنضال هفرين وزهرة سننهي الاحتلال ونضمن ثورة المرأة" لمناقشة أعمالهم خلال العامين المنصرمين ووضع خطّة عمل للمرحلة القادمة من أجل تطوير تنظيم المرأة في المجتمع.

وبهدف مناقشة سبل تطوير تنظيم مؤتمر ستار في شمال وشرق سوريا والوصول إلى كافّة النساء لاجتياز العوائق التي تواجهها المرأة في المجتمع، سيعقد مؤتمر ستار في شمال وشرق سوريا مؤتمره الثامن، في مقاطعة قامشلو.

هذا وفي لقاء مع وكالتنا ANHA كشفت عضوة منسقيه مؤتمر ستار داليا حنان تفاصيل عن تلك الاستعدادات وتاريخ عقد المؤتمر، ونوّهت أنه بعد عقد سلسلة من الكونفرانسات لمؤتمر ستار في مدن شمال وشرق سوريا والاستماع إلى آراء ونقاشات المندوبات والخروج بجملة من القرارات التي تصبّ في مصلحة المرأة، :"نستعد حالياً لعقد مؤتمرنا الثامن على مستوى شمال وشرق سوريا للوصول إلى نتائج أكثر أهمّية لكافة النساء".

وحول برنامج أعمال المؤتمر أشارت حنان إلى بعض النقاط التي سيركّزن عليها بعد كلمات الضيوف وهي: "قراءة التقرير السنوي لأعمال مؤتمر ستار في شمال وشرق سوريا خلال العامين المنصرمين والنقاش عليها والاستماع إلى مقترحات المندوبات للوصول إلى نتائج وقرارات قيمة لأعمال مؤتمر ستار في المجتمع".

وأشارت بأنّ: "الكونفرانسات والمؤتمرات التي قمنا بعقدها من قبل، كانت تنتهي بقرارات مهمة حول كيفية توسيع مجال نطاق عمل مؤتمر ستار وتأثيره على كافة النساء في شمال وشرق سوريا والشرق الأوسط، لذلك  نهدف في مؤتمرنا الثامن الخروج بقرارات مهمة في سبيل تنظيم هيكلية مؤتمر ستار في المجتمع ليكون قادراً على حل كافة العوائق أمامنا"

وأكّدت أنّهنّ سيركّزن في هذا المؤتمر أيضاً على ملف الانتهاكات والجرائم التي تتعرّض لها المرأة في سوريا عامّة والمناطق التي تحتلّها تركيا ومرتزقتها بشكل خاصّ، للخروج بقرارات تمكّن مؤتمر ستار الوقوف بوجه تلك الانتهاكات.

وعن تاريخ عقد المؤتمر الثامن ومن سيحضره، أشارت داليا أنّ أعمال المؤتمر ستبدأ يوم الثلاثاء القادم المصادف بتاريخ 20 تشرين الأول، بمشاركة 300 مندوبةً من الأقاليم الثلاثة "عفرين والفرات والجزيرة" بالإضافة إلى حضور ضيوف من مدن ونواحي شمال وشرق سوريا.

واختتمت عضو منسقيه مؤتمر ستار داليا حنان كلماتها بالقول: "نأمل أن يكون مؤتمرنا خطوة منتصرة لنشاطات المرأة، وأن يرسّخ مبدأ الديمقراطية في ذهن كافّة نساء المجتمع".

(ل)


إقرأ أيضاً