​​​​​​​مشايخ وأعيان ليبيا يوجهون نداء عاجلاً لردع تركيا ومشروع الإخوان  

دعا المجلس الأعلى لمشايخ وأعيان ليبيا في بيان, اليوم, بتفعيل اتفاقية الدفاع العربي المشترك، كما دعا مصر إلى التدخل ووقف الغزو التركي على ليبيا.

وقال البيان: "يرفع المجلس هذا النداء العاجل, لكل الحكومات والشعوب العربية والإسلامية, وجامعة الدول العربية ومجلس الأمن, بضرورة اتخاذ موقف حاسم ضد التدخل التركي في شؤون ليبيا الداخلية وحمايتها، من خلال دعم جيشها واحترام إرادة شعبها, والإسراع في تدارك الموقف الميداني الخطير, بتفعيل الاتفاقية الموقعة بشأن الدفاع العربي المشترك ووقف اجتياح الاستعمار التركي للأراضي الليبية"، حسب ما نقلته "العربية نت".

كما دعا البيان بشكل خاص جمهورية مصر إلى التدخل لوقف الاحتلال التركي بالقول: "نطالب رئيس مجلس النواب الليبي بمتابعة طلبه لمجلس النواب المصري بشأن تنفيذ اتفاقيات الدفاع الليبي المصري, باعتبار مصر هي قلب العروبة النابض وقيادة مصر المتمثلة في فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي هي رأس الحربة في حماية الأمة من مشروع الإخوان الدولي في السيطرة على المنطقة".

وفي الأثناء، أكد رئيس أركان القوات الجوية في الجيش الليبي صقر الجروشي، على أن سلاح الجو أوشك على تنفيذ أكبر عملية جوية في تاريخ ليبيا، بحسب ما نقلت عنه وسائل إعلام ليبية.

وأضاف الجروشي إن الساعات المقبلة ستكون مؤلمة جداً على جميع المواقع والمصالح التركية في جميع المدن، والتي ستصبح أهدافاً مشروعة لمقاتلات سلاح الجو، مطالباً المدنيين بالابتعاد عنها.

من جانبها، هددت أنقرة أن هجمات الجيش الليبي على المصالح التركية سيكون لها عواقب وخيمة.

(ر ح)


إقرأ أيضاً