​​​​​​​مراكز ديرك تستلم 2600 طن من محصول القمح

استلمت شركة تطوير المجتمع الزراعي في منطقة ديرك 2600 طن من محصول القمح إلى جانب استلام الشعير في مركز تل علو، وفق التسعيرة التي حددتها هيئة الزراعة التابعة للإدارة الذاتية في شمال وشرق سوريا.

قبل بدء موسم الحصاد وافتتاح مراكز الصوامع، عملت شركة تطوير المجتمع الزراعي في منطقة ديرك التابعة لمقاطعة قامشلو في إقليم الجزيرة باتخاذ التدابير والإجراءات الاحترازية لتنظيف وتعقيم المستودعات ورش المبيدات الحشرية قبل استلام محصول الموسم الحالي.

وجُهزت المراكز الأربعة في كل من ديرك وقرية بروج وكر زيارات وتل علو لاستلام محصول القمح والشعير من فلاحي ومزارعي المنطقة.

عقب الانتهاء من عمليات التعقيم والتنظيف، استلم مركز ديرك منذ بدء موسم الحصاد في المنطقة 2600 طن من محصول القمح، فيما استلم مركز تل علو 560 طنًّا مقررٌ تخصيصه للبذار.

هذا وتستقبل المراكز الأربعة محصول القمح والشعير منذ ساعات الصباح الباكر وحتى الـ 5 عصرًا.

وخُصص مركز صوامع تل علو لاستلام محصولي القمح والشعير، بينما خُصصت صوامع ديرك ومركزي كر زيارات وبروج لاستلام محصول القمح فقط.

وتحتاج عملية تسويق المحاصيل الزراعية إلى أوراق ثبوتية يقدمها المزارعون لشركة تطوير المجتمع الزراعي.

https://www.hawarnews.com/ar/uploads/files/2021/06/07/085131_2021-06-05-drk-bargiha-genim-e280ab28129e280ac-e280abe280ac.jpg

وحددت هيئة الزراعة في شمال وشرق سوريا سعر الكيلو الواحد للقمح بـ 1150 ليرة سورية، فيما حُدد سعر الشعير بـ 850 ليرة سورية للموسم الحالي.

وكانت لوكالتنا جولة في صوامع ديرك لرصد عملية شراء محصول القمح من مزارعي المنطقة، حيث تبدأ في ساعات الصباح عملية التسليم والنقل، بعد الحصول على الأوراق والثبوتيات من مؤسسات الزراعة، لتبدأ المرحلة الأولى بقياس كمية محصول المزارع عبر الأجهزة الالكترونية الحديثة لمعرفة الكمية والوزن، ومن ثم تنقل إلى قسم التحليل والتفريغ في مستودعات المركز.

′الدرجات متدنية ولكن لا ترفض أي درجة′

https://www.hawarnews.com/ar/uploads/files/2021/06/07/085041_shfan-dly.jpg

وحول تسهيل وآلية نقل المحصول قال الرئيس المشترك لشركة تطوير المجتمع الزراعي شفان دلي، لوكالتنا: "إن صوامع ديرك وفروعها افتتحت مراكزها أمام الفلاحين ومزارعي المنطقة لاستلام محاصيلهم دون رفض أي نوع من القمح مهما كان نوعيته ودرجته، على الرغم من وجود الشوائب في محصول الموسم الحالي".

وتابع دلي "أغلب المحصول الذي تم استلامه حتى الآن من الدرجة الرابعة، وتم توسيع مقاييس الشراء نظرًا لتدني مستوى الإنتاج ونوعيته، ويتم قبول المحصول مهما كانت درجته، ولا ترفض أي درجة من القمح، مضيفًا أن الإنتاج الذي كان متوقعًا أن يصل إلى أكثر من 30 ألف طن، إلا أن الكمية قليلة جدًّا ولم تكن في المستوى المتوقع".

وأضاف دلي "إن غالبية مزارعي وفلاحي المنطقة لم يحصدوا موسمهم السقي، آملًا أن تكون الكمية والنوعية جيدة وخاصة العقود التي وقعها الفلاحون والمزارعون مع شركة التطوير الزراعي في ديرك".

وحول صرف فواتير الموسم أكد دلي أن "الفواتير ستصرف خلال الأيام القليلة القادمة حسب الدور القوائم والأسماء".

هذا وستبقى المراكز مفتوحة أمام المزارعين والفلاحين حتى انتهاء الموسم الحالي.

(آ د)

ANHA


إقرأ أيضاً