​​​​​​​من ختام الفعالية: سنواصل دورنا في إبراز ثقافة الأم

أكدت عضوات حركة الهلال الذهبي في اختتام فعالية الأسبوع الفني التي نُظمت تحت شعار "الجنة الأولى على الأرض الهلال فلنحييها"، على الاستمرار في إبراز فنهن وثقافة الأم للأهالي على الرغم من تهجيرهن.

انطلقت فعالية الأسبوع الفني لحركة الهلال الذهبي لمقاطعة عفرين بتاريخ 30حزيران، الذي صادف ذكرى استشهاد الشهيدة زينب كناجي (زيلان)، وواصلت الحركة عرضها في نواحي مقاطعة الشهباء وشيراوا ومُخيمات مُهجّري عفرين.

وتضمنت فعالية الأسبوع الفني فقرات وعروضًا مثيرة ومتنوعة كالغناء والرقص الفلكلوري والشعر والمسرحيات التعبيرية عن المرأة الحرة ومناهضة العنف وعن حياة الشهيدة زيلان.

وشاركت في الفعالية 8 فرق فنية، 4غناء و2 رقص فلكلوري، وفرقة للمسرح، وفرقة التراث للنساء، وقدمت فقراتها بحماسة للأهالي.

أيضًا شاركت فرق للصغار لرسم البسمة على وجوه الأطفال، وقدمت عروضًا من الرقص الفلكلوري، والغناء والمسرح عن ضرورة نظافة الأطفال، للحفاظ على صحتهم بعيدًا عن الأمراض والجراثيم.

وأبرزت فعالية الأسبوع الفني أيضًا ثقافة وتراث النساء العفرينيات بإحياء أدواتهن التراثية كـ (حجر الرحى لطحن القمح، وآلة خلط البن وصناعة مكنسة القش يدويًا)، إضافة إلى أشغالهن اليدوية كـ الكروشيه والصوف مرتديات زيهن الكردي الخاص.

الهدف إبراز الثقافة العفرينية

في السياق أجرت مراسلتا وكالتنا لقاء مع العضوة في حركة الهلال الذهبي روزان حمو حول أهمية فعالية الأسبوع الفني وقالت: "قدمنا أيام الأسبوع الفني في نواحي مقاطعة الشهباء والمخيمات، أردنا تقديم الفنون في حركة الهلال الذهبي للأهالي".

وأكدت روزان أن الهدف من الأسبوع الفني هو إبراز ثقافة الأم العفرينية وإحياؤها والحفاظ عليها، ورفع معنويات الأهالي بسبب تقيدهم بالمنازل أثناء حماية أنفسهم وأسرهم من وباء كورونا، مضيفة "استمر الأسبوع الفني بأجواء حماسية من قبل الأهالي".

فيما تحدثت العضوة في فرقة فيان صوران للرقص الفلكلوري روكسان محمد "قدمنا الفعالية لإبراز فننا وثقافتنا، ولن ننسى ثقافتنا التراثية وثقافة الأم، واليوم ختمنا فعاليتنا".

(س و)

ANHA

 

 


إقرأ أيضاً