​​​​​​​مخطط وكالة أنباء هاوار 12 – 11 - 2022

تدلي لجنة المرأة بمجلس عوائل الشهداء بناحية تربه سبيه التابعة لمقاطعة قامشلو بياناً إلى الرأي العام تنديداً بالهجمات الكيماوية لدولة الاحتلال التركي على مناطق الدفاع المشروع، وذلك أمام مبنى المجلس  في تمام الساعة الـ 09:30.(مرفق بالصور والفيديو)

يستذكر أهالي ناحية عامودا التابعة لناحية عامودا ضحايا حريق سينما عامودا في عامها الـ 62، وذلك في حديقة شهداء الحريق بعامودا، في تمام الساعة الـ 12:00 .(مرفق بالصور والفيديو)

تستمر فعاليات مهرجان روج آفا الثامن للثقافة والفن في مركز اتحاد مثقفي روج آفاي كردستان بمدينة قامشلو، وذلك في تمام الساعة الـ11:00 صباحاً.(مرفق بالصور والفيديو)

يخرج اهالي مقاطعة كوباني في إقليم الفرات شمال وشرق سوريا، في مظاهرة منددة باستمرار العزلة المفروضة على القائد عبد الله اوجلان، والمنظمة من قبل لجنة الشبيبة في مجلس عوائل الشهداء، على جسر قرقوزاق، الساعة 13.00. (مرفق بالصور والفيديو)

دعا حزب الاتحاد الديمقراطي ومؤتمر ستار ومنسقية اتحاد المرأة الشابة، مكونات شمال وشرق سوريا والمؤسسات المدنية والأحزاب السياسية إلى المشاركة في المظاهرة التي ستنظم يوم الأحد المقبل، تحت شعار "بإرادة الشعوب والكريلا سنقاوم الأسلحة الكيماوية وندحر الاحتلال والخيانة"(مرفق بالصور والفيديو).

مرت 62 عاماً على مجزرة سينما عامودا، ولا تزال تفاصيلها عالقة في أذهان أبناء المنطقة، إذ قالت فوزية حج أحمد إحدى الشاهدات على الحريق، إن جيلاً كاملاً من أطفال عامودا راح ضحية تلك المجزرة التي ارتكبتها السلطات الحاكمة، وأكدت أن هذه السياسات لا تزال مستمرة إلى اليوم، على يد دولة الاحتلال التركي.

أكد مقاتلو مجلس الباب العسكري استعدادهم للتصدي لأي هجمات قد تشنها دولة الاحتلال التركي ومرتزقتها، وتحرير الأراضي المحتلة(مرفق بالصور والفيديو).

أكد حقوقيون من مدينة الطبقة أن صمت القوى الدولية حيال الجرائم التركية في شمال وشرق سوريا وباشور (جنوب كردستان)، شجعها على الاستمرار في هذه الجرائم، وشجعوا نظرائهم في العالم على اتخاذ موقف صارم تجاه الجرائم التركية(مرفق بالصور والفيديو).

كردستان

أشار الصحفي إبراهيم إيزيدي الذي كان قد تابع عملية تحرير شنكال إلى أنّه تمّ خلال سبعة سنوات إنشاء إرادة في شنكال لكنّ الحزب الديمقراطي الكردستاني ودولة الاحتلال التركي يسعيان إلى كسر هذه الإرادة عبر هجماتهما(مرفق بالفيديو والصور).

ANHA