​​​​​​​مديرية الزراعة في دير الزور تسعى لموسم شتوي ناجح وتدعم المزارعين

ضمن خطة عمل للموسم الشتوي  2020/2021 للنهوض بالواقع الزراعي في ريف  ديرالزور الشرقي والغربي تعمل لجنة الزراعة التابعة لمجلس ديرالزور المدني على تقديم الدعم لكافة المزارعين وصولاً إلى موسم ناجح و اكتفاء ذاتي للمنطقة.

عملت مديرية الزراعة التابعة للجنة الاقتصاد بمجلس ديرالزور المدني في الفترة السابقة وضمن خططها للنهوض بالواقع الزراعي في عموم أرياف دير الزور بإعادة تفعيل الجمعيات الفلاحية والتي بلغ عددها 67  جمعية.

 تمتد الأراضي المروية التي تتبع لها من الجزرات في الريف الغربي وحتى الباغوز في أقصى الريف الشرقي بمساحة تقدر بـ ( 304750)  دونماً،  وبالإضافة لأراضي الجمعيات فهناك مشاريع سرير نهر الفرات التي تبلغ مساحتها حوالي (344120 )دونماً.

أيضاً رخصت لجنة الزراعة والري 5082 من آبار البادية المنتشرة أيضاً في أرياف دير الزور والتي تروي  مساحة  (307376) دونماً ودعم الفلاحين لإعادة تأهيل 5082 بئراً ارتوازييّاً، كما قامت اللجنة أيضاً بترخيص محركات استجرار مياه الري من نهر الفرات وذلك ليستفيد المزارعون من الدعم المقدم من المازوت.

وفيما يتعلق بدعم المزارعين خلال الموسم الشتوي 2020-2021 القادم  وضمن الرخص التي تم منحها لهم والتي تقدّموا بطلبها منذ بداية شهر تشرين الأول الماضي، ستقدم مديرية الزراعة بالتعاون مع شركة تطوير المجتمع الزراعي في دير الزور البذار والسماد والمحروقات للمزارعين وبأسعار مدعومة، كلٌّ حسب رخصته ومساحة الأرض التي سيزرعها اعتباراً من منتصف شهر تشرين الثاني الجاري، وذلك فيما يتعلق بالبذار والسماد الفوسفاتي والمحروقات، في حين يتم توزيع سماد اليوريا في وقت لاحق بعد الزراعة والإنبات.

حيث سيتم دعم المزارع بـ 35 كغ من بذار القمح المعقم الخالي من الشوائب وبسعر 360 ليرة سورية وهي التسعيرة التي حددتها هيئة الاقتصاد في شمال وشرق سورية، بالإضافة إلى 25 كغ من سماد اليوريا بسعر 17.5 دولار للكيس الواحد،  و 20 كغ من السماد الفوسفاتي ( الترابي ) بسعر 20 دولاراً للكيس ولكل دونم.

https://www.hawarnews.com/ar/uploads/files/2020/11/11/091207_ans-alhsany.jpg

وبحسب الرئيس المشتركة للجنة الاقتصاد في  ديرالزور أنس الحساني:" تعمل مديرية الزراعة  بالتنسيق مع شركة التطوير الزراعي ضمن الخطة المدروسة لهذا الموسم 2021/2020 بدعم 78% من الأراضي الزراعية ، قمح 60%، و15% شعير ، و3% للمحاصيل الشتوية الأخرى والبقوليات، في حين سيتم دعم 22% من المساحات المتبقية للمحاصيل التكثيفية".

بالتنسيق الموسع مع مديرية المحروقات ستتلافى لجنة الزراعة الإشكالات التي حصلت العام الماضي بحيث سيتم توزيع 4 دفعات مازوت في الموسم الحالي وبسعر مدعوم (75 ليرة)،( 15 لتراً للمحركات التي تستجر المياه من الآبار الإرتوازية و8 لترات لمحركات الاستجرار من نهر الفرات )  علماً أنها وزّعت العام الماضي 3 دفعات فقط بالتزامن مع توزيع مازوت التدفئة للأهالي.

والجدير بالذكر أن الزراعة في دير الزور تراجعت الى حد كبير خلال سنوات احتلال مرتزقة داعش للمنطقة وكانت البذور والأسمدة والمحروقات حكراً على تجّار السوق السوداء وتحكّمهم بالأسعار حسب أهوائهم، مما أدّى الى عزوف المزارعين عن زراعة المحاصيل الشتوية وزراعة أراضيهم بالمحاصيل التي لا تحتاج الى تكاليف باهظة.

(ع ص/ م )

ANHA


إقرأ أيضاً