​​​​​​​ماكرون يطلق عملية عسكرية ضد كورونا

أعلن الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، اليوم الأربعاء، عن إطلاق عملية عسكرية تحت مسمى "عملية الصمود" بهدف مكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد.

وقال ماكرون خلال مؤتمر صحفي من أمام المستشفى العسكري الميداني في مدينة مولوز، شمال شرقي البلاد: "قررت بعد استشارة وزيرة الجيوش فلورانس بارلي أن نطلق "عملية الصمود" التي ستكون مختلفة عن "عملية سانتينيل"، وذلك بهدف مساعدة المواطنين على المستوى الصحي واللوجستي".

وتابع :"هناك حاليا حاملة مروحيات من نوع "ميسترال" تتواجد في المحيط الهندي وسنرسل حاملة مروحيات أخرى من نوع "ميسترال" في شهر نيسان/أبريل المقبل إلى جزر الأنتيل وغويان (بهدف مساعدة المقاطعات الواقعة ما وراء البحار والتابعة لفرنسا في مكافحة فيروس كورونا)".

ودعا ماكرون في كلمته إلى "الوحدة"، معتبراً أن "الوقت ليس مناسبا للخلافات والشقاق".

وأعلنت وزارة الصحة الفرنسية، مساء اليوم الأربعاء، عن ارتفاع الوفيات بفيروس كورونا المستجد في البلاد إلى 1331، وتسجيل 25233 حالة إصابة.

المصدر: وكالات


إقرأ أيضاً