​​​​​​​للمرة الثانية.. تدريبات بحرية للقوات المصرية والإسبانية خلال أسبوع

نفذت القوات البحرية المصرية والإسبانية، أمس السبت، للمرة الثانية تدريبات عسكرية بحرية خلال فترةٍ زمنية وجيزة.

واشتركت الفرقاطة المصـرية "شرم الشيخ" مع الفرقاطة الإسبانية "إسبس ريينا صوفيا" في تدريب بحري عابر في نطاق الأسطول الجنوبي بالبحر الأحمر.

وتأتي التدريبات في إطار خطة القيادة العامة للقوات المسلحة المصرية للارتقاء بمستوى التدريب وتبادل الخبرات مع القوات المسلحة للدول الصديقة.

وتضمن التدريب العديد من الأنشطة التدريبية المختلفة منها تدريبات تخصصية لصالح فرض المراقبة على السفن المشتبه فيها وإجراءات الأمن البحري، وفقًا للصفحة الرسمية على فيسبوك للمتحدث العسكري للقوات المسلحة المصرية.

وتضمن التدريب أيضًا تشكيلات الإبحار المختلفة والتي أظهرت مدى قدرة الوحدات البحرية المشتركة على تنفيذ مهامها بدقة وإتقان، بالإضافة إلى تنفيذ تمارين المواصلات الليلية بجانب تمارين تبادل هبوط الهليكوبتر على أسطح الوحدات البحرية.

ويُعد هذا التدريب هو الثاني من نوعه خلال فترةٍ زمنية وجيزة بالاشتراك مع القوات البحرية الإسبانية، والتي تتمتع بخبرات عميقة في هذه المجالات، مما يعكس أهمية تلك التدريبات المشتركة في توطيد العلاقات الثنائية المصرية الإسبانية وتعزيز آفاق التعاون العسكري بين البلدين مما يساهم بشكلٍ فعال في حفظ الأمن والاستقرار البحري بالمنطقة.

(ش ع)


إقرأ أيضاً