​​​​​​​للمرة الـ 25.. فرق الطوارئ في تل تمر تصلح شبكات الكهرباء المتضررة جراء القصف التركي

تعمل فرق الطوارئ في ناحية تل تمر التابعة لمقاطعة الحسكة شمال وشرق سوريا، على صيانة الأضرار في شبكات التيار الكهربائي التي تسبب بها قصف جيش الاحتلال التركي على قرى الناحية، بهدف تزويد الناحية وقراها بالتيار، ومن المرجح أن يتم تزويدها خلال الساعات المقبلة بالتيار الكهربائي.

منذ ساعات الصباح، تعمل فرق الصيانة في مركز كهرباء ناحية تل تمر، على صيانة وترميم الأضرار في شبكات الكهرباء المغذية لمركز كهرباء ناحية تل تمر، التي تسبب بها قصف جيش الاحتلال التركي بعد ما شهدت قرى الناحية يوم أمس قصفا عشوائياً، أدى بخطوط التيار الكهربائي إلى الانقطاع وخروج المحطة عن الخدمة.

شهدت قرية أم الكيف الواقعة غرب ناحية تل تمر بمقاطعة الحسكة، يوم أمس الأربعاء قصفاً عنيفاً بأكثر من 55 قذيفة مدفعية، تسبب القصف بأضرار كبيرة في كلً من خط 66 ك.ف، وخط 20ك.ف الذي يغذي مركز تحويل كهرباء الناحية، مما أدى لخروجها عن الخدمة.

هذه المرة هي الـ 25 التي يتم فيها استهداف خطوط التوتر العالي المغذية لمحطة تحويل كهرباء تل تمر من قبل جيش الاحتلال التركي ومرتزقته، في انتهاكاً صارخ للقوانين الدولية التي تمنع استهداف المنشآت العامة والحيوية.

ومن جهتها وبالرغم من الصعوبات والخطورة التي تشهدها المنطقة، تستمر فرق الصيانة التابعة لمركز كهرباء تل تمر، بأعمالها لخدمة سكان المنطقة، متوجهة لمناطق التماس، لمعالجة الأعطال.

ووفقا لمراسلنا الذي رافق عمال الصيانة، نقلا عن المشرفين على العملية، فإنه من المرجح خلال الساعات المقبلة تزويد ناحية تل تمر وقراها بالتيار الكهربائي مجددا، في حال عدم استهداف عمال المركز من قبل جيش الاحتلال التركي ومرتزقته، واستمرار العمل.

(أم)

ANHA


إقرأ أيضاً