​​​​​​​لجان الإغاثة في الشهباء تتبع طريقة توزيع جديدة لحماية الأهالي من فيروس كورونا

تتعاون المجالس ولجان الشؤون الاجتماعية لمقاطعة الشهباء بتوزيع الإغاثة لأكثر من ألفي عائلة قاطنة في ناحية فافين بمقاطعة الشهباء، لكل منزل على حِدة تطبيقاً لقرارات الإدارة الذاتية وتجنب التجمعات وحماية الأهالي من فيروس كورونا (كوفيد 19).

تبادر مجالس مقاطعة عفرين وبالتعاون مع لجان الشؤون الاجتماعية، بتوزيع الإغاثات الشهرية على أهالي إقليم عفرين في كافة مناطق مقاطعة الشهباء، وذلك بشكل منتظم ودقيق للحفاظ على سلامة الأهالي من فيروس كورونا.

 ويتم التوزيع لكل منزل على حِدة لتجنب التجمعات.

وقالت عضوة لجنة الشؤون الاجتماعية في مجلس ناحية فافين ثناء بركات " اتخذنا التدابير الوقائية اللازمة ضد فيروس كورونا من خلال التنسيق مع الكومينات بتوزيع كافة أنواع الإغاثات (الخبز والسلل الغذائية والمنظفات) كل منها على حِدة، بالإضافة إلى الإرشادات التي تقي الأهالي من الفيروس".

وتابعت ثناء "قمنا بفرز عدة سيارات لمساعدة أعضاء الكومين بتوزيع الإغاثة على التسلسل (منزلاً منزلاً) للحد من تجمع الأهالي أمام الكومين".

 ويبلغ عدد العائلات (2000) عائلة في ناحية فافين، منها (1519) من مهجري مقاطعة عفرين المحتلة القاطنين في ناحية فافين وغيرها، و(838) للعائلات المحتاجة من السكان الأصليين للناحية.

ودعت ثناء الأهالي إلى الاستمرار في التعاون معهم والتزام منازلهم حرصاً على سلامة الجميع من فيروس كورونا.

(ل ش/م)

ANHA


إقرأ أيضاً