​​​​​​​لافروف وعقيلة يؤكّدان عدم جدوى الطّرق العسكريّة لحلّ الأزمة اللّيبيّة

أكّد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، ورئيس مجلس النوّاب الليبي عقيلة صالح، عدم جدوى أي محاولات لحلّ الأزمة الليبية بالطرق العسكرية.

وجاء في بيان صدر عن وزارة الخارجية الروسية في ختام اتصال هاتفي أجراه لافروف وصالح، اليوم الثلاثاء، أنّ الطرفين تبادلا الآراء حول الوضع الراهن في ليبيا "في ظروف مواصلة المواجهة العسكرية بين المعسكرين السياسيين الشرقي والغربي" في البلاد.

وأشار البيان إلى أنّ "كلا الجانبين شدد على عدم جدوى محاولات حل الأزمة عسكرياً، وضرورة عدم الإبطاء في إطلاق حوار بنّاء بمشاركة جميع القوى السياسية الليبية".

كما ناقش الطرفان، وفقاً للبيان، "عدداً من الجوانب الدولية للتسوية الليبية"، بما في ذلك آفاق تطبيق قرارات مؤتمر برلين الدولي حول ليبيا والقرار الذي تبنّاه مجلس الأمن الدولي من أجل تثبيتها.

وفي سياق متصل قالت القيادة العسكرية الأمريكية في إفريقيا (أفريكوم) الثلاثاء إنّ روسيا أرسلت مؤخّراً مقاتلات إلى ليبيا لدعم قوات خليفة حفتر.

(ي ح)


إقرأ أيضاً