​​​​​​​كورونا يستمر بالانتشار.. إجراءات عالمية مكثفة ومدن أشباح في أوروبا

يستمر انتشار فيروس كورونا في أرجاء العالم، حيث سُجلت أمس إصابات جديدة في دول عديدة، وقد أدى ذلك إلى اتخاذ الدول إجراءات مؤلمة للحد من انتشاره.

وارتفع عدد ضحايا الفيروس إلى 165,396 مصاب, فيما توفي5,833 شخص, كما تعافى 73,968, حول العالم وذلك وفق آخر الاحصائيات.

وقالت اللجنة الوطنية للصحة في الصين، اليوم، إن البلاد سجلت 20 حالة إصابة جديدة مؤكدة بفيروس كورونا السبت، ارتفاعا من 11 حالة في اليوم السابق, ويرفع الرقم العدد الإجمالي لحالات الإصابة المؤكدة حتى الآن إلى 80844 شخصاً.

وأعلنت وزارة الصحة في أوزبكستان، الأحد، إصابة مواطن بفيروس كورونا بعد عودته من فرنسا.

وفي اليابان ذكرت هيئة الإذاعة والتلفزيون أن عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا في اليابان بلغ 1484 الأحد، مشيرة إلى أن العدد زاد بوتيرة أسرع من اليوم السابق.

وأعلنت إيران السبت تسجيل 97 وفاة جديدة بفيروس كورونا المستجد، لترتفع حصيلة الوفيات إلى 611 في عموم البلاد.

وقالت المراكز الكورية لمكافحة الأمراض والوقاية منها إن كوريا الجنوبية سجلت 76 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا الأحد، مما يرفع العدد الإجمالي للإصابات داخل البلاد إلى 8162 شخصا منها 75 حالة وفاة.

وذكرت وزارة الصحة المكسيكية السبت أن عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا في المكسيك ارتفع من 26 إلى 41 حالة.

وقالت حكومة جمهورية الكونغو السبت إنها رصدت أول حالة إصابة بفيروس كورونا لرجل عاد إلى البلاد من باريس في الأول من مارس.

ترامب غير مصاب بالكورونا

وأعلن طبيب البيت الأبيض السبت أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب غير مصاب بكورونا المستجد، كاشفا بذلك نتيجة الفحص الطبي الذي خضع له دونالد ترامب بعدما كان على اتصال مباشر مع عدد من أعضاء وفد برازيلي تبيّن لاحقا أنهم مصابون بالفيروس.

كورونا يختبر الأنظمة الصحية للدول الأوروبية

ومن الولايات المتحدة إلى بريطانيا مرورا بروسيا والنروج، قررت بلدان كانت تعد نفسها بمنأى من وباء كوفيد-19 تكثيف التدابير لاحتواء انتشار الفيروس الذي يشكل اختبارا للأنظمة الصحية للدول الأوروبية الأكثر تأثرا.

وتستعد حكومة بوريس جونسون البريطانية، التي انتُقدت لبطئها في التعامل مع تفشي كورونا المستجد، لاتخاذ إجراءات منع التجمعات الحاشدة، فيما تضاعف عدد الوفيات في البلاد السبت ليبلغ 21 حالة.

إجراءات مؤلمة.. مدن أشباح في أوروبا

وأعلن رئيس الوزراء الفرنسي، إدوار فيليب، أن السلطات في البلاد قررت إغلاق أغلب المتاجر والمطاعم والمنشآت الترفيهية اعتبارا من منتصف ليل السبت في إطار الإجراءات التي تتخذها لاحتواء انتشار فيروس كورونا المستجد.

وأضاف في مؤتمر صحفي أن الاستثناءات من الحظر ستشمل متاجر السلع الغذائية والصيدليات ومحطات الوقود.

وجاء المؤتمر الصحفي لرئيس الوزراء بعد أن أعلنت سلطات الصحة العامة أن عدد الوفيات بلغ 91 حتى الآن، بينما أُصيب 4500 بالمرض.

وبدأت مدينة مانيلا (عاصمة الفلبين) عزل نفسها الأحد في مواجهة فيروس كورونا المستجد، مطبّقة بذلك الإجراءات التي قررتها حكومة الرئيس رودريغو دوتيرتي.

وبدورها أعلنت رئاسة الحكومة الإسبانية مساء السبت أن زوجة رئيس الوزراء بيدرو سانشيز مصابة بكورونا المستجد، في وقتٍ فُرض حجر صحي شبه كامل في البلاد منعا لتفشي الفيروس.

وباتت مدريد السبت بمتاجرها المغلقة وشوارعها وساحاتها المهجورة مدينة أشباح كغيرها من المدن الأوروبية، في إطار التدابير المتخذة للحد من التفشي السريع لوباء كورونا المستجد الذي تخطى عدد المصابين فيه 5700 في إسبانيا.

ودخلت إيطاليا السبت أول نهاية أسبوع منذ فرض العزل وحظر التجمّعات في البلاد وسط صمت مطبق يخيم على طرقها قطعته دقيقة تصفيق تكريما للكوادر الطبية، بينما صدحت من على شرفات المنازل أغان تحدى من خلالها الإيطاليون الذعر الذي يخلّفه تفشي كورونا المستجد.

وقرر المغرب السبت تعليق الرحلات الجوية مع أكثر من 20 بلدا حتى إشعار آخر، في إطار إجراءات تسارعت خلال الأيام الأخيرة للتصدي لانتشار فيروس كورونا، بينما ارتفع عدد المصابين به إلى 17 مع تسجيل 9 حالات جديدة, كما ارتفعت حصيلة الإصابات في الجزائر إلى 39 حالة.

واتخذت دول خليجية خطوات احترازية إضافية السبت للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، مع تعليق السعودية الرحلات الجوية الدولية وإعلان الإمارات وقف إصدار التأشيرات.

وأعلنت الحكومة السورية تأجيل انتخابات مجلس الشعب التي كانت مقررة في 13 نيسان/أبريل المقبل إلى 20 أيار/مايو المقبل بسبب المخاوف من فيروس كورونا الوباء العالمي المستجد (الجائحة).

وفي شمال وشرق سوريا قررت الإدارة منع التجمعات وإغلاق المعابر الحدودية وتعطيل المدارس والمعاهد والجامعات، وذلك كإجراء احترازي لدرء خطر فيروس كورونا.

وضمن هذه الإجراءات أعلنت هيئة الصحة في إقليم الجزيرة حالة الطوارئ ضمن مناطق شمال شرق سوريا، وتشديد إجراءات التعقيم والوقاية، وزيادة حملة التوعية ومراكز لفحص الأفراد، كما أصدرت هيئة الثقافة في إقليم الفرات تعميماً يقضي بإيقاف تراخيص الحفلات والفعاليات الفنية، تفادياً  لخطر انتشار فيروس كورونا.

(ي ح)


إقرأ أيضاً