​​​​​​​KNK يفتتح أول مكتب له في شمال شرق سوريا

​​​​​​​افتتحت، اليوم، اللجنة الإدارية للمؤتمر القومي الكردستاني أول مكتب له ضمن روج آفا منذ تأسيسه عام 1999، في مدينة قامشلو بشمال وشرق سوريا، بحضور نخبة من الساسة والشخصيات الوطنية، وممثلي العشائر ووجهاء المنطقة.

بعد أن عقد المؤتمر القومي الكردستاني KNK مؤتمره الـ 19 في هولندا، في 18 تشرين الأول 2019، والذي استمر مدّة 3 أيام، وانبثق عنه مجلس عام يتألف من 30 عضو وعضوة، ضم ممثلين عن كافة المكونات والأثنيات في كردستان، أوضح عبر بيانه الختامي ضرورة تطوير العمل في أجزاء كردستان، عبر لجانه الإدارية.

وحضر مراسم افتتاح مكتب اللجنة الإدارية للمؤتمر القومي الكردستاني، الذي افتتح في مدينة قامشلو، ممثلون عن مجلس سوريا الديمقراطية، وقوات سوريا الديمقراطية، والإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، وحركة المجتمع الديمقراطي، وممثلو مجلس الاعيان في شمال شرق سوريا، وممثلو مؤتمر المجتمع الإسلامي الديمقراطي، وممثلو العشائر العربية والكردية، والأحزاب السياسية، والشخصيات الوطنية.

وتسعى اللجنة الإدارية للمؤتمر القومي الكردستاني عبر مكتبها إلى تقريب رؤى الأحزاب والقوى الكردية وكافة مكونات المنطقة، حيث ينتظم تحت سقف المؤتمر 28 تنظيماً بين أحزاب سياسية وتنظيمات مدنية واجتماعية في شمال وشرق سوريا.

عضو الهيئة التنفيذية للمؤتمر القومي الكردستاني أكرم حسو أوضح لوكالتنا أهمية افتتاح مكتب للمؤتمر في روج آفا، وقال: "إن افتتاح مكتب المؤتمر القومي الكردستاني في شمال شرق سوريا أصبح ضرورياً في هذه المرحلة الحساسة التي تمر بها المنطقة".

وأشار حسو إلى أن المكتب سيلعب دوراً أكبر في تقريب الرؤى الكردية بهدف الوصول إلى موقف موحد.

وقدمت اللجنة الإدارية للمؤتمر القومي الكردستاني أوراقها للإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا من أجل ترخيص المكتب، وبعد حصول المكتب على الترخيص سيزاول عمله بشكلٍ نظامي ضمن مناطق شمال شرق سوريا.  

(كروب/أ ب)

ANHA


إقرأ أيضاً