​​​​​​​خلية الأزمة في إقليم الجزيرة تتخذ تدابير وقائية وتدعو الأهالي التقيد بالتعليمات الصحية

أصدرت خلية الأزمة التي تشكلت في إقليم الجزيرة ، بعد انتشار فيروس كورونا في العديد من دول العالم، عدة تدابير وقائية، ودعت الأهالي إلى الالتزام بكافة التعليمات التي تصدر من الإدارة الذاتية وهيئة الصحة بخصوصه.

هذا وتشكلت في إقليم الجزيرة لدرء خطر انتشار فيروس كورونا في المنطقة، خلية أزمة مؤلفة من عدد من الهيئات واللجان في الإقليم.

وبدورها أصدرت الخلية وبعد المناقشة، تعميماً  كتابياً تضمن التدابير الوقائية والقرارات والنتائج الصادرة عن الخلية، وجاء في نصه :

" بناءً على مقتضيات المصلحة العامة، ودرءاً لخطر انتشار فيروس كورونا في مناطقنا، تم تشكيل خلية أزمة في إقليم الجزيرة للعمل على إجراءات وقائية لحماية مناطقنا و منع انتشار الفيروس فيها واللجنة مؤلفة من :

 1 - رئاسة المجلس التنفيذي

٢ - هيئة الصحة

٣- مقاطعة قامشلو

4- مقاطعة الحسكة 

 5-هيئة الداخلية

 6 - هيئة الإدارة المحلية و البلديات

۷ - هيئة التربية و التعليم

 ۸ - مكتب الإعلام و مؤسسة روج آفا

 و تم مناقشة التدابير الوقائية و برنامج هيئة الصحة، وخروج الاجتماع بعدة قرارات أهمها :

 1- منع جميع التجمعات والنشاطات والفعاليات الرياضية - الأعراس - الحفلات - الاجتماعات العامة - الاجتماعات في المؤسسات بما فيها تدريب الأكاديميات ( مجالس العزاء والصلوات الجماعية في دور العبادة / بالتنسيق مع هيئة الأعيان و الأوقاف ) .

 ٢ - البدء بحملة تعقيم جميع المؤسسات و تعطيلها حتى الانتهاء من التعقيم من يوم الاثنين إلى يوم الخميس .

 ٣ - البدء بحملات توعية بعدم خروج الأهالي من منازلهم إلا للضرورة و عدم التقرب من التجمعات في الأسواق و المطاعم و المقاهي وغيرها .

 4 - مراقبة الأسواق والصيدليات لمنع احتكارهم للمستلزمات .

 5 - حملات التعقيم والنظافة تشمل جميع الساحات و المرافق .

 6 - تجهيز مراكز صحية بجميع مستلزماتها .

 ۷ - توقيف الزيارات في السجون .

 ۸ - وقف عمل باصات الشعب التابعة للبلديات .

 ٩ - تشديد الرقابة الصحية على المعابر .

 ۱۰ - وضع نقاط طبية في المخيمات و وضع إجراءات احترازية لها .

۱۱ ـ ضرورة التزام جميع المؤسسات وعموم الشعب بالتوجيهات التي تصدر من الإدارة الذاتية و هيئة الصحة ".

(سـ)


إقرأ أيضاً