​​​​​​​خلال مسيرة ليلية... شبيبة تربه سبيه ينادون برفع وتيرة النضال ضد الاحتلال

استنكر شبيبة ناحية تربه سبيه الهجمات التركية على أجزاء كردستان واستهداف القيادي الشهيد قاسم أنكين، وطالبوا برفع وتيرة النضال ضد الاحتلال التركي، وذلك خلال الخروج في مسيرة.

خرج مساء اليوم العشرات من شبيبة ناحية تربه سبيه في مسيرة بالمشاعل لاستنكار هجمات الاحتلال التركي على أجزاء كردستان، واستذكاراً للشهيد قاسم أنكين الذي استشهد في قصف طيران الاحتلال التركي لمناطق الدفاع المشروع.

واجتمع الشبيبة أمام مركز اتحاد شبيبة روج آفا غربي الناحية حاملين المشاعل، وانطلقوا في مسيرة ليلية، وسط رفع صور الشهيد قاسم أنكين، وهتفوا ضد هجمات الاحتلال التركي.

وجابت المسيرة السوق المركزي وتوقفت أمام مركز مؤتمر ستار شرقي الناحية.

وهناك وبعد الوقوف دقيقة صمت، ألقت الإدارية في اتحاد الشبيبة بناحية تربه سبيه نسرين حسن كلمة استذكرت خلالها القيادي والشهيد قاسم أنكين، وأشارت إلى أن الاحتلال التركي ومنذ عقود يحاول إبادة الكرد عبر استهداف قادته ومناضليه، وأكدت بأن الشعب الكردي أثبت بأنه لن يستسلم لأنه يزداد قوة وإرادة وإصراراً على متابعة مسيرة مناضليه وشهدائه، وعاهدت بأن يواصل الشبيبة النضال على نهج القادة والشهداء حتى تحقيق الأهداف التي ضحوا بحياتهم في سبيلها.

ودعت نسرين في ختام كلمتها كافة الشبيبة الكرد لرفع وتيرة النضال ضد الاحتلال التركي.

واختتمت المسيرة بترديد الشعارات التي تخلد الشهداء.

 (ر ر/ل)

ANHA


إقرأ أيضاً