​​​​​​​خلال التظاهرة.. لنتحد جميعًا ضد الاحتلال التركي

بالشعارات "لنتحد جميعًا ضد الاحتلال التركي وأين ضمير الدولي من جرائم أردوغان"، خرجت العشرات من نساء الرقة في تظاهرة تنديدًا بممارسات المحتل التركي في مناطق احتلاله.

ونظمت إدارة المرأة في مدينة الرقة، اليوم، تظاهرة منددة بجرائم الاحتلال التركي في مناطق سري كانيه وكري سبي ومدينة عفرين المحتلة.

انطلقت التظاهرة من المشتى الزراعي جنوب المدينة وصولًا إلى القوس الرئيسي للجسر بمشاركة نساء المؤسسات المدنية والمجالس المحلية ومؤسسات المرأة وبلدية الشعب ونخبة من الحقوقيات والمثقفات ووحدات حماية المرأة.

حملت المشاركات لافتات كُتب عليها "لنتحد كردًا عربًا سريانًا آشورًا ضد الاحتلال التركي، أين الضمير الدولي من إجرام أوردغان بحق النساء في الشرق الأوسط؟ أروغان المجرم يحرق المدنيين بالفوسفور والنابالم، لا للاحتلال التركي في العراق وسوريا وليبيا" بالإضافة إٍلى صور الشهداء.

وعند القوس الرئيسي توقف المتظاهرون دقيقة صمت، ألقيت بعدها كلمة باسم إدارة المرأة في الرقة من قبل فهيمة الجاسم وقالت: "في هذه الفترة بأيدي ممزوجة بالدماء ارتكب مرتزقة الاحتلال التركي أبشع أنواع الظلم والعنف ونهبوا الخيرات".

وأضافت: من هنا باسم نساء مدينة الرقة نجتمع اليوم بكافة مكونات سوريا في جغرافية واحدة، لنؤكد للعالم أجمع بأننا نحن الشعوب آلامنا وجراحنا واحدة، وندين جميع الأعمال التي تتعرض لها مناطقنا من قبل احتلال الدولة التركية التي تتبع أساليب القتل والقهر والظلم ضد الشعوب في المناطق المحتلة، وترتكب الصراع الطبقي بالعنف وباسم الوطنية من أجل مصالحها الدنيئة والقذرة".

وقالت "من لا يقاتل اليوم بوعي ومشاعر وطنية صادقة ومن لا يدعم قوات سوريا الديمقراطية من مكانه أينما كان لا يمكن أن يكون إنسانًا وطنيًّا حقيقيًّا".

وناشدت فهيمة الجاسم في ختام كلمتها جميع دول العالم ومنظمات حقوق الإنسان اتخاذ موقف جدّي لمساعدة الشعب السوري.

(رع/ س و)

ANHA


إقرأ أيضاً