​​​​​​​خلاف بين المعتصمين في طرابلس يستدعي تدخل الجيش اللبناني

 وقع خلاف بين المعتصمين في ساحة النور بطرابلس شمال لبنان، على خلفيّة الدّعوة إلى الاعتصام والتّظاهر، وتدخل الجيش اللّبنانيّ وفصل بين فريق يرفع شعارات ضدّ سلاح حزب الله وآخر رافض لطرح هذا الموضوع.

هذا وعُقدت لقاءات جانبيّة في عدد من المقاهي القريبة من السّاحة، في ظلّ إجراءات ميدانيّة يتّخذها الجيش في السّاحة وعند الطّرقات المؤدّية إليها.

وفي صيدا جنوب لبنان، انطلقت مسيرة شعبيّة مطلبيّة من أمام فرع مصرف لبنان وجابت شوارع المدينة وصولاً إلى ساحة إيليا بمواكبة أمنيّة.

وقد حسمت مجموعات حراك صيدا قرارها بعدم المشاركة في تحرّكات يوم غد السّبت، نظرًا لما تتضمّنه من دعوات تُخالف المطالب الّتي رفعتها في انتفاضة تشرين، وفي الوقت نفسه، قرّرت تمييز نفسها بإعادة الزّخم إلى التّحرّكات الاحتجاجيّة، لكن مع الحفاظ على شعاراتها المطلبيّة وبتوقيت مختلف.

(إ غ)


إقرأ أيضاً