​​​​​​​إيران تصف محادثاتها مع مدير الوكالة الذرية بـ "البناءة"

قال رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية إن المحادثات مع مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية كانت بناءة، فيما ذكرت تقارير إيرانية أن طهران وافقت على السماح لمفتشي الوكالة الدولية بمراقبة الكاميرات.

وفي التفاصيل، نقلت وكالة رويترز عن رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية، محمد إسلامي، قوله اليوم الأحد "أجرينا محادثات بناءة مع مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية".

ونقلت رويترز أيضاً عن وكالة تسنيم الإيرانية شبه الرسمية للأنباء قولها إن "إيران توافق على السماح لمفتشي الوكالة الدولية بمراقبة الكاميرات وذلك بعد محادثات مع مدير الوكالة".

وكان المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية رافائيل غروسي، الذي وصل طهران ليلاً، أجرى صباح الأحد محادثات في إيران قد تسهم في تخفيف حدة المواجهة بين إيران والغرب، وذلك قبيل الاجتماع المقرر هذا الأسبوع لمجلس محافظي الوكالة المؤلف من 35 دولة.

وذكرت الوكالة أنه من المتوقع أن يعقد غروسي مؤتمراً صحفيّاً لدى عودته إلى مطار فيينا في نحو الساعة 18:30 بتوقيت غرينتش.

وكانت الوكالة أخطرت الدول الأعضاء قبل أيام أنه لم يحدث تقدم في قضيتين رئيسيتين وهما تفسير وجود آثار يورانيوم في مواقع قديمة، والوصول سريعاً إلى بعض معدات المراقبة.

وتوقفت محادثات منفصلة وغير مباشرة بين الولايات المتحدة وإيران بشأن العودة للامتثال للاتفاق النووي منذ حزيران/ يونيو. وحثت واشنطن وحلفاؤها الأوروبيون إدارة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، التي تولت السلطة في آب/ أغسطس، على العودة إلى المحادثات.

(د ع)


إقرأ أيضاً