​​​​​​​في يومه الثاني...مهرجان الشهيدة برجم يستمر بتقديم عروض فنية

يستمر مهرجان الشهيدة برجم  الفني الأول للمرأة في حي الشيخ مقصود بمدينة حلب في يومها الثاني على التوالي، بتقديم المزيد من العروض الفنية.

تحت شعار "الفن حرب في سبيل الوجود والحرية" نظمت حركة الهلال الذهبي في حي الشيخ مقصود مهرجان الشهيدة برجم الفني الأول للمرأة والذي شارك فيه العشرات من الفرق العربية والكردية في شمال وشرق سوريا والشهباء وعفرين ومدينة حلب.

وحضر فعاليات اليوم الثاني للمهرجان المئات من أهالي أحياء الشيخ مقصود والأِشرفية بمختلف مكوناتها، وأعضاء المؤسسات المدنية والمجالس والكومينات والأحزاب السياسية.

وبدأت فعاليات اليوم الثاني بالوقوف دقيقة صمت، بعدها قدمت فرقة الشهيدة مزكين لمقاطعة عفرين عدد من الأغاني التراثية، من ثم قدمت فرقة الفنون الشعبية لمدينة الرقة فقرات غنائية.

أما فرقة الرقة المسرحية فقدمت عرضا مسرحيا باسم (توتول) والذي تمحور حول العادات والتقاليد البالية التي تقيد تعليم المرأة ودعمها لجعلها عنصراً فعالاً بالمجتمع، إلى جانب أهمية التدريب للنهوض بالمجتمعات وتوجيهها نحو الأفضل للتقدم والتطوير، بعيداً عن الأنانية والأفكار التي تروج لها الرأسمالية.

واستمر المهرجان، بفقرة غانية للفنانة روكان نوري رشيد من مدينة الرقة، وبعد قدمت فرقة الشهيدة شيلان كوباني للرقص الفلكلوري في مدينة حلب عددا من الرقصات الفلكلورية.

كما قدمت فرقة الشهيدة فاجين الغنائية لمدينة حلب عدداً من الأغاني الفلكلورية والثورية، وسط عقد حلقات الدبكة من قبل الحضور.

وتخللت المهرجان فقرة غنائية للفنانتين ياسمين كوشان وفاطمة عبدو من مدينة حلب. كما قدمت فرقة الشهيدة بريفان الغنائية التابعة للجمعية الإيزيدية في مقاطعة عفرين عدداً من العروض الفنية أبهرت الحاضرين.

وانتهت فعاليات اليوم الثاني من المهرجان بعقد حلقات الدبكة على وقع الأغاني الثورية والفلكلورية.

ومن المقرر أن يستمر المهرجان في يومه الثالث بتقديم المزيد من العروض الفنية الخاصة بالمرأة من قبل المشاركات اللواتي قدمن من مختلف مناطق شمال وشرقي سوريا.

(ع س- م ع/ك)

ANHA