​​​​​​​في تركيا 43 جريمة قتل بحق النساء خلال شهرين

تزامنًا مع اقتراب اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة، تسجل تركيا وباكور كردستان أكثر من 43 جريمة قتل بحق النساء، خلال شهرين.

أفادت منصة" أوقفوا قتل النساء" في تركيا في تقريرها بأن السلطات التركية تستهدف المرأة بشكل مباشر، وقالت إن المرأة تتعرض للقمع والقتل والملاحقات القضائية، بالإضافة إلى اعتقال المحاميات المدافعات عن حقوق النساء اللواتي قُتلن بأيدي الرجال بسبب تعرضهن للعنف المنزلي والمجتمعي.

وسجلت المنصة 43 جريمة قتل بحق النساء على أيدي الرجال في الفترة الممتدة بين شهري تشرين الأول والثاني، كما سجّلت 8 حالات وفاة مشبوهة، ليرتفع عدد اللواتي فقدن حياتهن في ظروف غامضة إلى 152.

'مقتل 453 امرأة خلال هذا العام'

ووفقًا للإحصائيات التي أعلن عنها مركز البحوث الميدانية الاجتماعية والسياسية في تقريره عن جرائم قتل النساء، فقد قُتلت قرابة 453 امرأة خلال هذا العام، بالإضافة إلى 144 أخريات سُجّل موتهن في ظروفٍ غامضة.

وفي غضون ثلاثة أيام، ما بين 14 و16 تشرين الثاني، قُتلت امرأتان في تركيا.

وعلى الرغم من أن تركيا تحل في المراتب الأولى بين الدول الأكثر عنفًا ضد النساء، إلا أنها قررت الانسحاب من معاهدة إسطنبول، وهي اتفاقية دولية أبرمها المجلس الأوروبي لحقوق الإنسان عام 2011، وترمي إلى منع العنف.

'اعتقال 17 عضوًا بينهم نساء'

وبدلًا من أن تناهض الحكومة عمليات العنف وجرائم القتل ضد النساء، إلا أنها تستمر بحملة اعتقال الحقوقيات والناشطات المدافعات عن حقوق المرأة، حيث اعتقلت السلطات التركية، يوم أمس، 17 عضوًا من نقابة المحامين في مدينة آمد بباكور كردستان، بينهن عدد من المحاميات اللواتي يدافعن عن حقوق النساء ويطالبن بالمساواة مع الرجل، بالإضافة إلى الاعتقالات المستمرة للسياسيات والصحفيات وأعضاء حزب الشعوب الديمقراطية.

 (س ع)


إقرأ أيضاً