​​​​​​​في ديرك.. الأهالي يلتزمون بقرار منع التجول ودعوات للتعاون مع القوات الأمنية

دعا كنعان بركات الأهالي في عموم مناطق شمال وشرق سوريا إلى الالتزام بقرار حظر التجول والتعاون مع القوات الأمنية، لمنع من تفشي فيروس كورونا في المنطقة، فيما أكد عضو في خلية الأزمة في مدينة ديرك أن جولاتهم تستهدف القيام بالتدابير الصحية، وحماية المواطنين من استغلال بعض التجار.

دخل قرار حظر التجوّل في مناطق شمال وشرق سوريا، يومه الثالث، مع التزام الأهالي بهذا القرار، إلا في حالات الضرورة، وعند شراء المواد الغذائية.

مداخل ومخارج وشوارع مدينة ديرك خالية، وشلل شبه تام، وسط دوريات مكثفة من قوى الأمن الداخلي وقوات النجدة.

فيما تشهد المشافي والهلال الأحمر الكردي وخلية الأزمة ولجان التعقيم والأفران ومحلات بيع السلع الغذائية والخضروات الحركة، كونها استُثنيت  من قرار الحظر بالإضافة إلى صهاريح نقل المحروقات.

عدسة وكالتنا تجولت في أسواق مدينة ديرك والتقت بالرئيس المشترك لهيئة الداخلية في إقليم الجزيرة كنعان بركات أثناء تفقده للحركة وقرار منع التجول، والذي قال: "إن قرار الإدارة الذاتية في شمال وشرق سوريا بمنع التجول جاء نتيجة تفشي  وباء فيروس كورونا في العالم"، وأضاف: " وأنهم أثناء تفقدهم وتجولهم في مدينة ديرك لاحظوا وجود حركة قليلة في السوق، وهي لتأمين الأهالي لمستلزماتهم اليومية، مؤكداً أن الأهالي ملتزمون بالقرارات الصادرة.

وأضاف كنعان:" في حال عدم التزام المواطن بالقرارات سيعرض نفسه للمساءلة القانونية أياً كان، لذا نتمنى من الجميع التقيد التام،  للحفاظ على سلامتهم من هذا الوباء".

وقال كنعان بركات في ختام حديثه إن قوى الأمن الداخلي وقوات النجدة والترافيك والبلدية ولجنة الصحة منتشرة بشكل مكثف لمنع التجمعات، وتقديم الإرشادات للأهالي بالالتزام ومنع التجول والبقاء في المنازل لمنع ظهور هذا الوباء في منطقتنا.

تجول يومي لدائرة التموين

بدوره أكد عضو خلية الأزمة في منطقة ديرك محمد عبدالرحيم أن هناك جولات يومية من قبل دائرة التموين ومجلس منطقة ديرك على  محلات بيع المواد الغذائية لمراقبة الأسعار ومنع التجار من  احتكار المواد.

وقال عبدالرحيم "التجول والتجمع يعرضان الأهالي للخطر، لأن هذا الوباء يجتاح العالم، وقد تسبب بشلل كامل في جميع نواحي الحياة، لذا يرجى من الأهالي الالتزام قدر الإمكان بالبقاء في المنازل .

المواطن محمد علي من أهالي مدينة ديرك قال: إن قرار منع التجول جاء لحماية الأهالي، ومنع انتشار الفيروس الذي أصبح يهدد البشرية.

هذا، وكانت الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا قد أصدرت قراراً بحظر التجوّل في عموم شمال وشرق سوريا, في إطار المساعي لمنع تفشي فيروس كورونا.

(سـ)

ANHA


إقرأ أيضاً