​​​​​​​ꞌكل شجرة نزرعها هي استمرار للمقاومةꞌ

بمناسبة ميلاد القائد عبد الله أوجلان، زرع العاملون في مجال الصحة بناحية عين عيسى الأشجار في حديقة مشفى الناحية.

اقتصرت الاحتفالات بيوم ميلاد القائد عبد الله أوجلان الذي صادف يوم أمس الـ 4 من نيسان في مناطق شمال وشرق سوريا، على زراعة الاشجار، وذلك بسبب حظر التجوال الذي فرضته الإدارة الذاتية للوقاية من  ظهور فيروس كورونا في المنطقة.

وفي هذا السياق زرع العاملون في المجال الصحي بناحية عين عيسى التابعة لإقليم الفرات، الأشجار في حديقة مشفى الناحية.

وأشارت الممرضة في مشفى الناحية بتول شيخ محمد إلى أن المرأة تعتبر الـ 4 من نيسان يوم ميلادها، وقالت "نبارك هذا اليوم على قائدنا أوجلان، وعموم مكونات شعبنا، فهذا اليوم يمثل يوم ميلاد الحرية، لأن القائد أوجلان بفلسفته لم يعد قائدنا فحسب، بل هو قائد كل إنسان عاشق للحرية، ولهذا يعتبر الجميع هذا اليوم يوم ميلادهم".

ومن جانبها قالت الممرضة خمري شاهين "إن كل شجرة يزرعونها تمثل رمزاً للحرية"، وأردفت "كل شجرة هي استمرار للمقاومة، نبارك الـ 4 من نيسان يوم ميلاد قائدنا عبد الله أوجلان على كافة الشعوب التي تناضل من أجل الحرية، وخاصة النساء، وبالأخص المرابطين في خنادق المقاومة للدفاع عنا وحمايتنا".

ANHA


إقرأ أيضاً