​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​​"عفرين الحب" عمل فني يروي حكاية عفرين

​​​​​​​أنهى مجموعة من الفنانين والمثقفين الكرد عملًا فنيًّا مصورًا تحت عنوان "عفرين الحب"، ومن المقرر أن يعرض قريبًا على القنوات التلفزيونية والمنصات الإلكترونية.

أنهى مجموعة من الفنانين والمثقفين الكرد إنجاز عمل فني مصور تحت عنوان "عفرين الحب" يلقي الضوء على واقع منطقة عفرين التي احتلها جيش الاحتلال التركي ومرتزقته.

العمل عبارة عن مزيج من الفيلم الوثائقي والأغنية المصورة مرفق بموسيقا تصويرية خاصة، جميعها من أعمال فنانين وشعراء وموسيقيين كرد، من المقيمين في روج آفا أو في المهجر، إضافة إلى مواد مصورة من الأرشيف.

تتناول فكرة العمل الفني موضوع منطقة عفرين المحتلة ومعاناة أهلها، جراء هجمات جيش الاحتلال التركي ومرتزقته، واستهداف المدنيين الأبرياء وتهجير الأهالي وتدمير معالم وطبيعة المنطقة.

ويسلط العمل الفني الضوء، من خلال مقاطع مصورة من الأرشيف، على وضع عفرين قبل الهجمات والاحتلال، وما تعرضت له خلال الهجمات التي استمرت 58 يومًا، ومقاومة الأهالي ضد الاحتلال.

العمل من إخراج المخرج زكريا عفرين، ويشارك فيه مجموعة من الفنانين والشعراء والكرد من داخل الوطن والمهجر منهم (إبراهيم كيفو، كارا سازكار، أحمد جب، محمود هورو، حسن كينجو، كاوا كالي، يارا حبيب، فريشته عفرين وجين خليل ,الشاعر عزيز خمجفين).

المخرج زكريا عفرين قال في تصريح لوكالتنا إن العمل هو "جهد إبداعي، تطوعي، حر، سداه ولحمته: الشعر والغناء والموسيقا مصحوبًا بصور تراجيدية توثق المأساة التي ألمّت بشعبنا في عفرين".

مدة العمل الفني 25 دقيقة، واستمر العمل عليه مدة 6 أشهر، ومن المقرر أن يبدأ عرضه على شاشات القنوات التلفزيونية اعتبارًا من يوم غد، على أن يُعرض لاحقًا على منصات التواصل الاجتماعي.

(ك)

ANHA


إقرأ أيضاً