​​​​​​​دعوة  للشبيبة للمشاركة في المسيرة الراجلة للتنديد بهجمات الاحتلال التركي

 دعا شبيبة مجلس سوريا الديمقراطية(MSD)وحركة المجتمع الديمقراطي (TEV-DEM) جميع شبيبة روج آفا للمشاركة في المسيرة الراجلة التي ستستمر لـ٣ أيام ضد الهجمات والخيانة في الـ 30 من الشهر الجاري وقالوا:"  نلبي نداء هيئة  الشباب وننضم إلى النفير العام.

تستمر نشاطات شعوب شمال وشرق سوريا ضد هجمات الدولة التركية والمرتزقة التابعين لها. وأصدر اليوم شبيبة TEV-DEM وMSD بيانين منفصلين عبروا فيهما عن موقفهم من هجمات الاحتلال التركي وخيانة عائلة البارزاني ودعا البيان شبيبة شمال وشرق سوريا إلى المشاركة في المسيرة الراجلة لمدة 3 أيام بروح النفير العام.

وألقي بيان مجلس شبيبة MSDمن قبل  الرئيس المشترك لإقليم الجزيرة ناصر نصرو.

وجاء في نص بيان شبيبة MSD:

" إن جميع التطورات والتغيرات التي تحدث على الصعيد العالمي من حروب وأزمات تؤثر بشكل أكثر على سوريا. أصبحت سوريا ساحة  لقتال القوى الدولية من أجل مصالحها. وبعد 10 سنوات من الثورة تدعم القوى الدولية تركيا في حروب الإبادة بحق الشعوب. لقد تعرض هذا الشعب للعديد من الانتهاكات في المناطق المحتلة بعد فتح الطريق أمام احتلال هذه المناطق من قبل القوى المهيمنة. والآن تسعى الدولة التركية المحتلة إلى احتلال مناطق جديدة من شمال شرق سوريا كما ينشر إعلام الاحتلال باستمرار أخباراً عن بدء حرب جديدة. وتقنع تركيا الدول بحجة حماية حدودها وتوطين اللاجئين. وكما يعرف الجميع أنه في تلك المناطق المحررة تحدث يومياً جرائم قتل وخطف وانتهاكات إنسانية ونهب وسرقة.

سنكون دروعاً

إن هدف الدولة التركية هو القضاء على القوات التي تناضل من أجل الإنسانية. تهاجم الدولة التركية المحتلة مناطق شمال وشرق سوريا بالتزامن مع  هجماتها على مناطق الدفاع المشروع. إن هذه الهجمات المستمرة منذ 50 عاماً لم تستطع يوماً كسر إرادة الشعوب الطامحة للحرية والديمقراطية. إننا نستنكر هذه الهجمات ضد قيم الشعب الكردي. إننا ندعو الشبيبة إلى الالتفاف حول قوات الحماية التي تحارب دون تردد من أجل شعبنا وأن نجعل من أنفسنا دروعاً حول قواتنا. إننا ندعو جميع شبابنا إلى الانضمام إلى المسيرة الراجلة. ستبدأ المسيرة في الـ 30 من الشهر الجاري في إقليم الجزيرة تحت عنوان" لنوحد صوت شبابنا ولندعم قواتنا. "

كما نظم شبيبة TEV-DEM مسيرة من أجل استنكار هجمات الدولة التركية الفاشية وخيانة AKP انطلقت المسيرة من طريق عصام إلى دوار الأم عويش.

قرأت البيان عضوة الشبيبة في TEV-DEMهمرين حيدر وجاء في البيان:

" كما نعرف تستمر هجمات الاحتلال ضد مناطق زاب وآفاشين بهدف القضاء على حركة الحرية الكردستانية. تنتهك الدولة  التركية المحتلة  وشركاؤها كل المبادئ الإنسانية. تنفذ الدولة التركية المحتلة هذه الهجمات باستخدام أحدث التقنيات والأسلحة المحظورة. لكن تتصدى قوات الكريلا  بإرادة وبقوة كبيرة لهجمات الاحتلال وتلحق أضراراً كبيرة بحيش الاحتلال.

إننا وبصفتنا شبيبة TEV-DEM نحيي حرب  الانتصار لكريلا  كردستان .

إن الحرب التي تجري في زاب تسطر في صفحات التاريخ بانتصارات الكريلا، إن الكريلا يسطرون ملاحم بطولية بحربهم ومقاومتهم ضد أكثر الهجمات وحشية. إن المقاومة التي تحصل في زاب متينا آفاشين هي حماية للإنسانية جمعاء.

لقد حارب الرفاق ببطولة في حرب الانتصار وبلغوا مرتبة الشهادة. إننا ننحني إجلالاً لأرواحهم الطاهرة ونؤكد مواصلتنا لدربهم. ومن أجل النفير الذي أعلنته مؤسسة الشبيبة نقول بصفتنا شبيبة TEV-DEM بأننا نلبي النداء وننضم إلى النفير العام المعلن.

إن هذه المسيرة الراجلة  تنظمها حركة الشبيبة الثورية تحت شعار " هلموا إلى حرب الحرية ضد الخيانة والاحتلال" من أجل تحية مقاومة الكريلا ضد الدولة التركية المحتلة وعملائها الخونة من الحزب الديمقراطي الكردستاني. إننا كشبيبة TEV-DEM. نعلن مشاركتنا في المسيرة كما أننا ندعو كافة شبيبة روج آفا وكردستان إلى المشاركة في المسيرة. وأن ينتفضوا ضد الخيانة والاحتلال لنبني كردستان حرة وبكرامة.

(ر)

ANHA


إقرأ أيضاً