​​​​​​​في مخيم واشوكاني عدد النازحين إلى 4 آلاف والمنظمات لا تزال تتغافل

ارتفع عدد النازحين في مخيم واشوكاني إلى أكثر من 4 ألف نازح, بعد وصول دفعات جديدة في الأيام الأخيرة من النازحين الهاربين من قصف جيش الاحتلال التركي، وقامت الإدارة الذاتية بالتعاون مع الهلال الأحمر الكردي بتوزيع مادة الكاز عليهم.

نزح الآلاف المدنيين من سري كانيه كري سبي/تل أبيض وتل تمر والمناطق الحدودية الأخرى إلى المناطق الأكثر أماناً, وخصصت الإدارة الذاتية في مدينة الحسكة أكثر من 64 مركزاً لإيواء النازحين, إلى جانب مخيم واشوكاني الذي يبعد عن مركز مدينة الحسكة بـ 12 كم, ويقطنه الآلاف من النازحين رغم الإمكانيات الصعبة  للإدارة الذاتية والهلال الأحمر الكردي في ظل غياب تام للمنظمات الدولية.

الإداري في مخيم واشوكاني حسن أحمد يوسف، أوضح لوكالة أبناء هاوار أن عدد الخيم الجاهزة داخل المخيم أكثر من 700 خيمة، ويقطنها أكثر من 800 عائلة.

ونوّه يوسف، أن دفعات جديدة وصلت للمخيم. وبذلك بلغ عدد النازحين داخل المخيم إلى أكثر من 4 آلاف نازحاً, من أهالي المناطق الحدودية الذين هربوا من مجازر الاحتلال التركي ومرتزقته.

ولفت يوسف إلى أنهم يعانون من نقص في مستلزمات التدفئة، وهم يعيشون تحت ضغط تلبية متطلبات النازحين كون المنطقة تمر بمنخفضٍ جوي كبير.

وأضاف "نُقدّم لمخيم واشوكاني الخدمات حسب الإمكانات المُتاحة لدينا من مواد التدفئة والأغطية, وقمنا بتوزيع المدافئ على النازحين بالتعاون مع الهلال الأحمر الكردي, ووزعت الإدارة أكثر من 8 آلاف ليتراً من مادة الكاز".

والجدير بالذكر أن المساعدات تُقدّم فقط من قبل إدارة المخيم ومنظمة الهلال الأحمر الكردي، وسط غياب تام للمنظمات الدولية والمحلية.

(ه إ/هـ ن)

ANHA


إقرأ أيضاً