​​​​​​​غليان شعبي في المناطق المحتلة

تشهد المناطق التي تحتلها تركيا في الشمال السوري غلياناً شعبياً نتيجة ما يواجهه الأهالي من المجموعات المرتزقة كانعدام الأمن والاستقرار والوضع المعيشي المتردي في المنطقة.

حالة من الغليان والتوتر الشعبي تعشه معظم المناطق المحتلة في الشمال السوري، وذلك لما تمارسه وتفرضه المجموعات المرتزقة من بقايا داعش والنصرة والقاعدة التابعة لجيش الاحتلال التركي على شعب المنطقة.

وفي آخر التطورات، مصدر من المناطق المحتلة أكّد لوكالتنا بأن "تظاهرات يومية تخرج في مناطق حمام التركمان ورأس العين وتل أبيض، وتطالب بإخراج الفصائل الجهادية المُتشددة من قراهم وبلداتهم".

وبحسب المصدر فإن "سعر مادة الخبز ارتفع ليصل سعر الكيلوغرام الواحد إلى 1000 ليرة سورية، وسعر كيلو البرغل 2500 ليرة، وسعر البندورة 1300 ليرة، والخيار850 ليرة، والكوسا 900 ليرة وغيرها من الخضروات التي تُعد من ضروريات الحياة اليومية للمواطن، كما وتشهد المناطق المحتلة افتقاد كافة أصناف الفواكه".

وتثير هذه الأمور استياء الأهالي، إضافة إلى حالات انعدام الأمن والاعتقالات العشوائية وحالات القتل والسرقة المتكررة.

(ع خ/ج)

ANHA


إقرأ أيضاً