​​​​​​​تركيا ومرتزقتها يشنون قصفاً صاروخياً على النيرب تمهيداً لهجوم مرتقب

تشن قوات الاحتلال التركي ومرتزقته هجوماً صاروخياً مكثفاً على مواقع قوات النظام في بلدة النيرب بريف إدلب, وذلك وسط حديث عن عملية برية جديدة مرتقبة في المنطقة.

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن قصفاً صاروخياً مكثفاً وعنيفاً تنفذه القوات التركية ومرتزقتها على مواقع قوات النظام في بلدة النيرب بريف إدلب.

 ويتزامن مع القصف تحشدات للقوات التركية والمرتزقة في أطراف قميناس وسرمين، وسط ترقب للبدء بعملية برية جديدة على النيرب، بعد أن كانت قد شنت عملية مشابهة قبل أيام أفضت إلى سيطرة مؤقتة على البلدة سرعان ما استعادتها قوات النظام.

وعلى صعيد متصل قصفت طائرات النظام الحربية مناطق في محيط منطقة قميناس وتل مصيبين ومحيط مدينة أريحا، بينما جددت الطائرات الروسية قصفها على شهرناز وحورتة بجبل شحشبو.

وتأتي هذه التطورات بعد فشل المباحثات الروسية التركية للمرة الثالثة حول إدلب.

وكان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان قد هدد مجدداً قوات النظام, فيما رد الكرملين عليه قائلاً بأن الهجوم على النظام سيناريو سيء.

(ي ح)


إقرأ أيضاً