​​​​​​​المرأة الشابة تدعو إلى مواصلة النضال لرفع العزلة عن أوجلان

أكد اتحاد المرأة الشابة في مقاطعة الحسكة بأن الدولة التركية تشدد كل يوم العزلة على القائد عبدالله أوجلان، وانها ضد المجتمعات المطالبة بالحرية، داعية لمواصلة النضال من أجل رفع العزلة عن أوجلان.

تستمر الدولة التركية بانتهاكاتها بحق القائد عبدالله أوجلان، وتفرض عزلة مشددة عليه، وتمنع عائلته أو موكليه من زيارته في سجنه بجزيرة إمرالي.

وفي هذا السياق أصدرت المرأة  الشابة في مدينة الحسكة بياناً إلى الرأي العام، تندّد بالعزلة على القائد عبدالله أوجلان, قرئ البيان أمام مدرسة فواز جولي بحي الناصرة بالمدينة, من قبل الناطقة باسم مجلس شبيبة حزب الاتحاد الديمقراطي آهين علي.

آهين علي أكدت بأن الشبيبة ستقاوم لكسر العزلة، وتابعت "سوف نقاوم ونحارب لحرية القائد وكسر العزلة عليه.

 في تاريخ  15 شباط 1999 أرادت جميع الدول المسيطرة  سواد يومنا, وعملت حسب مصالحها الرأسمالية, واتفقت على كسر إرادة وأهداف شعوب المنطقة".

ونوّهت آهين علي، أن الدولة الفاشية التركية تشدد كل يوم من عزلتها على القائد, وهي ضد  جميع الشعوب المطالبة بالحرية, "بعد مرور 21 عاماً على هذه المؤامرة الدولية, فهي ما زالت  مستمرة، وكذلك المقاومة أيضا مستمرة".

وأضاف "جميع شبيبة القائد أكدوا العيش على فكر عبدالله أوجلان, وخاصة المرأة التي  خرجت من ظلم المجتمع بفضله".

واختُتم البيان بترديد الشعارات التي تُحي القائد عبدالله أوجلان وتندد بالعزلة المفروضة عليه, وتطالب بحريته.

(هـ إ/هـ ن)

ANHA


إقرأ أيضاً