​​​​​​​افتتاح مركز لمؤتمر ستار ودار المرأة في مخيم واشوكاني

في سعيه لتنظيم المرأة داخل مخيم واشوكاني افتتح مؤتمر ستار مركزاً له وداراً للمرأة  في المخيم، وأكد على مواصلة النضال والتمسك بالنهج التحرري.

برعاية مؤتمر ستار افتتح، اليوم، مركزاً للمؤتمر وداراً للمرأة في مخيم واشوكاني 12 كم غربي مركز مدينة الحسكة, بهدف تنظيم النساء وتدريبهن, وتوحيد صفوفهن, وحل مشاكلهن وقضاياهن.

وحضر الافتتاح الذي بدأ بدقيقة صمت، العشرات من أهالي المخيم وعضوات مؤتمر ستار ودار المرأة  لمدينة الحسكة.

وفي مراسم الافتتاح ألقي بيان من قبل الإدارية في مؤتمر ستار في سري كانيه سلوى أحمد, وقالت في مستهل قراءتها للبيان "في تاريخ الـ 9/10/2019 بدأ العدوان التركي على مناطق جديدة في الشمال السوري في كل من سري كانيه/ رأس العين وكري سبي/ تل أبيض, والذي لم يُخلّف سوى القتل والتهجير والدمار، ونزوح الآلاف من المدنيين، وارتكاب جرائم مست الضمير الإنساني".

ونوهت سلوى، أن ما تعانيه النساء في ظل الاحتلال التركي ومرتزقته في المناطق المحتلة في الداخل السوري، "ما هو إلا ابتزاز ومعاداة للإنسانية،  كما هو معلوم للجميع، كما أن هناك العديد من الضحايا وحالات الاغتصاب، والتحرش التي تم رصدها من قبل المنظمات المدنية، والتي قوبلت بصمتٍ تام من قبل المنظمات التي تنادي بحقوق الإنسان والرأي العالمي".

وبيّنت سلوى، أنه "الكان للعدوان تأثيرات سلبية على المجتمع بشكل عام، والحركة النسائية بشكل خاص، والذي يهدف إلى قمع هذه الحركة، ولكن القاعدة التي تم تأسيسها  أقوى من أي قمع, لأننا شعب عشق ويعشق الحرية ويرفض العيش بعبودية, كنا دائماً نُحارب ثقافياً وسياسياً وعسكرياً ، الدول الرأسمالية التي تملك مصالح في المنطقة، والتي تستهدف وجودنا وحريتنا، وهذا العدوان ليس سوى جريمة بحق الإنسانية كافة".

وأشارت إدارية مؤتمر ستار إلى  أن افتتاح مركز مؤتمر ستار ودار المرأة في المخيم هو امتداد لعهدهم في تنظيم كل امرأة، ولمواصلة النضال والتمسك بالنهج التحرري.

وقالت الإدارية بمؤتمر ستار في سري كانيه، سلوى أحمد، في نهاية قراءتها للبيان "نقول للعالم الذي يقف متفرجاً على جرائم أردوغان الفاشي، أننا موجودون ولن نقف مكتوفي الأيدي أمام من يعمل على إبادتنا ومحو إرادتنا، فأين ما وجد الظلم توجد مقاومة".

بعدها قُص شريط الافتتاح من قبل شقيقة الشهيد عادل خليل, خلات خليل, وسط زغاريد وترديد الشعارات التي تحي المرأة.

(ه إ/هـ ن)

ANHA


إقرأ أيضاً