​​​​​​​إيران... المئات من الطلبة يهتفون ضد النظام الحاكم

تظاهر المئات من الطلاب الإيرانيين مُردّدين شعارات ضد النظام الحاكم، الأحد، وذلك ضمن احتجاجات كبيرة في البلاد، بعد اعتراف الحرس الثوري بإسقاط طائرة ركاب أوكرانية عن طريق الخطأ.

تجمّع المئات من  طلاب وطالبات جامعة "بهشتي" في طهران، مُردّدين عبارات مندّدة بإسقاط الطائرة الأوكرانية، وأطلقوا هتافات: "عدونا هنا وليس أمريكا.. لا نريد متفرجين انضموا إلينا"، وفقاً لفيديوهات نشرتها وكالة إيران إنترناشيونال.

كما اندلعت احتجاجات في جامعة دامغان، شمالي إيران، وجامعة أصفهان، وسط البلاد، وتركزت الهتافات على المرشد الأعلى الإيراني: "الحرس الثوري يقتل، والمرشد يدعمه".

وكثّف محتجون إيرانيون، وصحف إيرانية الضغوط على قادة البلاد، وعزّزت شرطة مكافحة الشغب وجودها في طهران الأحد، بعدما أقر الجيش بإسقاط طائرة ركاب أوكرانية بطريق الخطأ.

وأطلقت شرطة مكافحة الشغب الغاز المسيل للدموع على آلاف الإيرانيين، الذين خرجوا إلى الشوارع في وقت متأخر من مساء السبت، في العاصمة ومدن أخرى، حيث ردد الكثيرون منهم شعار "الموت للديكتاتور" موجهين غضبهم إلى المرشد الأعلى علي خامنئي.

ونشرت وكالات أنباء مرتبطة بالدولة تقارير عن الاحتجاجات، بينما جرى تداول مقاطع مصورة للمظاهرات على مواقع التواصل الاجتماعي.

هذا وحذّر الحرس الثوري الإيراني المتظاهرين من استعمال العنف، إذا استمرت التظاهرات.

ولقي 176 شخصاً كانوا على متن الطائرة حتفهم، ومن بينهم عدد كبير من الإيرانيين الذين يحملون جنسية مزدوجة.

وظهرت الاحتجاجات في أعقاب الإقرار أمس السبت، بأن الجيش أسقط الطائرة التابعة للخطوط الجوية الدولية الأوكرانية بطريق الخطأ بعد دقائق من إقلاعها الأربعاء، أثناء حالة استنفار للقوات الإيرانية تحسباً لرد أمريكي على ضربات طهران الانتقامية.


إقرأ أيضاً