​​​​​​​أحمد كور... الطليعي في تحرير سري كانية بداية الثورة وشهيد مقاومة الكرامة من أجلها

بدأ مسيرته النضالية في تحرير سري كانية عام 2012، ولم يترك حملة إلا وشارك فيها، إلى أن استشهد في سري كانية نقطة انطلاقه في بداية الثورة.

فتح الشهيد إبراهيم فواز نايف (أحمد كور)، عينيه على الحياة في مدينة قامشلو بحي قدوربك بتاريخ 20/2/1991 من عائلة عربية مؤلفة من تسعة أفراد، وأصبحت قامشلو مسقط رأسهم بعد أتت إليها العائلة من قرية تل صطيح التابعة لمدينة قامشلو.

طفولته ومسيرته النضالية

تميز الشهيد أحمد كور بأخلاقه النبيلة وحنانه وعطائه الدائم للجوار معنوياً ومادياً، كان بالنسبة لأفراد العائلة الصديق والشقيق في كل الأوقات.

درس الشهيد أحمد كور حتى المرحلة الابتدائية في إحدى مدارس حي قدوربك، لم يستمر في الدراسة بسبب الأوضاع المعيشية الصعبة التي كانت تمر بها عائلته، ليعمل في تربية الماشية وأعمال البناء والأشغال الصعبة لإدارة أمور المنزل.

وقبل الثورة بعامين اضطر إبراهيم فواز للالتحاق بالخدمة الإلزامية في الجيش السوري وخدم في بلدة الرستن بمحافظة حمص.

ومع انطلاق شرارة الثورة، تأزمت الأوضاع في سوريا وكانت محافظة حمص من المناطق الأكثر توتراً بعد درعا.

 خطط إبراهيم مع رفاقه وفروا من الخدمة الإلزامية وتوجهوا صوب مدينة قامشلو، وبعد أشهر من الفرار، تعرف إبراهيم على حركة الشبيبة في مدينة قامشلو، حيث كان الشعب الكردي قد بدأ بتنظيم نفسه وتحرير مناطقهم من النظام السوري .

انضم إبراهيم إلى وحدات حماية المجتمع التي تشكلت في عام 2011 لحماية أحيائهم ومناطقهم من أي هجوم وكان من الطليعيين في حماية خط الحدود.

وبتأسيس وحدات حماية الشعب في أواخر عام 2011 انضم إليها جميع أعضاء وحدات حماية المجتمع ومن بينهم إبراهيم.

وأثناء هجوم المجموعات المرتزقة على سري كانية أواخر عام 2012 شارك الشهيد إبراهيم إلى جانب رفاقه في الحملة وقاتل بشجاعة ضد المرتزقة إلى أن تم تحرير سري كانية والقرى التابعة لها.

تزوج لكنه لم يترك رفاقه في جبهات القتال لوحدهم

تزوج أحمد كور عام 2015 وفيما بعد رزق بولد، ويقول والده فواز نايف: "بعد ثلاثة أعوام من الثورة ومشاركته في عدة حملات طلبت منه أن يتزوج ولكنه قال لي: "بعد أن أتزوج لن أترك رفاقي في الجبهات لوحدهم، فإن تزوجنا وتركنا حماية أرضنا لن يرحمنا أولادنا، لذا علينا الاستمرار في حماية أنفسنا من العدو" وأضاف فواز، كانت زياراته للمنزل قليلة جداً، حينما يأتي لزيارتنا لا يكمل يومه ويذهب.

 تكاتفنا معاً هو سبب وجودنا

شيخموس فواز وهو شقيق الشهيد إبراهيم فواز (أحمد كور) ومقاتل في وحدات حماية الشعب، يقول حول شقيقه الشهيد "لأننا ترعرعنا بين أخوتنا الكرد تعلمنا اللغة الكردية ولنا الشرف أننا نتحدث عن شقيقنا الشهيد باللغة الكردية".

ويضيف: " اتخذ الشهيد إبراهيم اسم رفيق دربه أحمد كور اسماً حركياً له وذلك بعد أن استشهد رفيقه في حملة تل حميس عام 2013 في القتال ضد جبهة النصرة".

كان تنظيم المقاتلين من أهدافه الأساسية

ويضيف شيخموس "كان لشقيقي أحمد كور تأثيراً كبيراً علي، حيث كان مقاتلاً يحب التنظيم والتدريب ويتحلى بروح تستطيع جذب وإقناع الشباب للانضمام إلى وحدات حماية الشعب، كنت معه أنا وشقيقي محمد في الكثير من الحملات بإقليم الجزيرة، كان ينظر إلينا كمقاتلين وليس كأشقاء، لم يميز بيننا وبين المقاتلين الآخرين في جميع المهمات".

عن طريقه قررنا الانضمام

يقول محمد فواز شقيق الشهيد أحمد كور، "تأثرنا نحن الأشقاء الأربعة، محمد وصلاح وشيخموس وشقيقتي آواز بنضال الشهيد أحمد كور وقررنا الانضمام إلى صفوف الثورة".

لم يكل أو يمل من التدريبات

ويؤكد شقيقه شيخموس فواز أن الشهيد أحمد كور لم يكل أو يمل من التدريبات حيث تلقى تدريبات في أكاديميات عدة منها ( أكاديمية الشهيد بروسك في قرية ميلبية بالحسكة، أكاديمية الشهيد ذكريا في جبل عبد العزيز، وتدريبات عسكرية وفكرية في صوامع صباح الخير التابعة لمقاطعة الحسكة والتدريب في الكلية الحربية في أكاديمية الشهيد خبات بديريك وآخرها التدريب في القوات الخاصة لقوات سوريا الديمقراطية في الحسكة).

قاوم ضد مرتزقة داعش حتى القضاء على معاقلهم

وباشتداد المعارك في شمال وشرق سوريا يقول المقاتل شيخموس فواز شقيق الشهيد أحمد كور إن شقيقه قاتل مع رفاق دربه في جبهات القتال في التصدي لمرتزقة داعش وتحرير الآلاف من الأهالي الذين تعرضوا لظلم داعش طوال سنوات في مناطق الرقة، الطبقة، منبج وآخر معاقلها في دير الزور.

جدد عهده بعد حملة دير الزور خلال التهديدات التركية لمناطقهم

ويتابع فواز نايف والد الشهيد أحمد كور إنه بعد تحرير دير الزور من مرتزقة داعش تفاجأنا بعودته بعد أشهر لزيارة المنزل لرؤية العائلة حيث نظر إلى ابنه الذي لم يره لأشهر وقال ’مازال الخطر يحدق بنا، عهداً علي أن أستمر بالنضال إلى جانب رفاقي حتى تحقيق النصر لنعيش بأمان في أرضنا التي رويت بدماء الشهداء‘.

لن نتخلى عن شبر من أرضنا

رفيق دربه ماهر ظاهر عجال من قرية العطشان التابعة لناحية تربه سبية، الذي انضم إلى قوات سوريا الديمقراطية عن طريق أشقاء الشهيد أحمد كور، تحدث أيضاً عن ذكرياته مع الشهيد أحمد كور "تعرفت على الشهيد أحمد كور في حملة تحرير مدينة الطبقة عام 2017، تعلمت منه الكثير من خلال روحه الرفاقية والمعنويات التي يمنحها لجميع المقاتلين ويقول لن نتخلى عن أرضنا وحماية أهلنا من الجماعات الإرهابية".

كوني مخلصة لرفيقات دربك ولا تقبلي الاستسلام

شقيقته والمقاتلة في وحدات حماية المرأة فتحية فواز الاسم الحركي آواز قامشلو تقول إنها تأثرت بأشقائها الذين كانوا يتحدثون لها عن مقاتلات وحدات حماية المرأة اللواتي كن يشاركن في الحملات العسكرية ضد مرتزقة داعش، فقررت الانضمام إلى وحدات حماية المرأة عام 2017 في حملة الرقة.

تقول آواز : "عليك أن تكوني مخلصة لرفيقات دربك، إننا جميعاً قررنا الانضمام لنسير على خطا شهدائنا ولن نقبل الاستسلام " .

لم يتمكن من رؤية مولوده الثاني

قبل الاستشهاد بخمسة أشهر رزق الشهد أحمد كور بولد آخر ولكنه لم يتمكن من رؤيته بسبب انضمامه إلى التدريب في القوات الخاصة لقوات سوريا الديمقراطية.

من أوائل المشاركين في تحرير سري كانية بداية الثورة واستشهد في مقاومة الكرامة من أجلها

بعد هجمات جيش الاحتلال ومرتزقته على مناطق شمال وشرق سوريا في الـ9 من شهر تشرين الأول الفائت توجه إلى سري كانية التي بدأت فيها مسيرته النضالية ضد مرتزقة جبهة النصرة.

و استشهد أحمد كور في 9  تشرين الأول عام 2019 في تل حلف بضربة طيران الاحتلال التركي، والتحق بقافلة الشهداء دفاعاً عن أرضه وكرامته ليصبح شهيداً من شهداء مقاومة الكرامة بعد تسع سنوات من المقاومة، وأقيمت له مراسم غيابية في مقبرة دليل ساروخان بمدينة قامشلو.

رزقت بأبناء لحماية الوطن

وأكد فواز نايف والد الشهيد أحمد كور فخره واعتزازه بأولاده الخمسة المنضمين إلى صفوف الثورة منذ البداية  قائلاً : " هذا نصيبي، أن أرزق بأبناء وأضحي بهم من أجل الوطن وحماية الشعب لنعيش سوياً مع أخوتنا الكرد والسريان على هذه الأرض" .

وعاهد جميع أفراد العائلة ورفاق درب الشهيد أحمد كور، أن يسيروا على خطا شهداء المقاومة الذين ضحوا بأنفسهم في كل شبراً من أراضي شمال وشرق سوريا وحرروها من مرتزقة داعش، مؤكدين أنهم لن يتوقفوا لحظة عن الدفاع عن أرضهم التي احتلت من قبل الاحتلال التركي ومرتزقته.

(ك)

ANHA


إقرأ أيضاً