​​​​​​​بعد عقيلة صالح وحفتر.. السيسي يستقبل الدبيبة

استقبل الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي اليوم الخميس، رئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبية عبد الحميد الدبيبة في قصر الاتحادية، بعد يومين من لقاءه رئيس البرلمان عقيلة صالح، وقائد الجيش خليفة حفتر.

واجتمع رئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبية، عبد الحميد الدبيبة، اليوم الخميس، بالرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في قصر الاتحادية بعد يومين من اجتماع الأخير بكل من رئيس البرلمان عقيلة صالح، وقائد الجيش خليفة حفتر.

وأوضح المتحدث باسم الرئاسة المصرية، بحسب ما نقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط، أن مصطفى مدبولي رئيس الوزراء، وعباس كامل رئيس المخابرات العامة حضرا لقاء اليوم أيضاً.

وكانت معلومات سابقة أفادت بأن القاهرة تسعى إلى تقريب وجهات النظر بين الأفرقاء الليبيين، عبر نقل وجهة نظر رئيس البرلمان الليبي وقائد الجيش، إلى الدبيبة لرأب الخلافات.

وتعمل مصر حالياً على لقاء يجمع بين الدبيبة وصالح وحفتر، وأن المشاورات مستمرة لتذليل الخلافات، وفقاً لعدد من وسائل الإعلام.

وأوضحت أن المساعي المصرية تهدف إلى إزالة الخلاف بين الأطراف الثلاثة، لتحصل مصالحة شاملة قبل الانتخابات الليبية، مشددة على ضرورة إقامتها في موعدها، بحسب شبكة العربية.

كذلك أشارت إلى أن القاهرة تسعى لتوحيد كافة المؤسسات الليبية قبل الانتخابات بشكل كامل.

وبينما تستمر تلك الخلافات، يشدد المجتمع الدولي على وجوب احترام موعد الانتخابات الذي تم التوافق عليه بإشراف أممي، وحدد في 24 كانون الأول/ ديسمبر المقبل، من أجل فتح صفحة حكم جديدة في البلاد، منتخبة شعبيّاً.

(د ع)


إقرأ أيضاً