​​​​​​​أميركا تجتمع مع إسرائيل والدول العربية الموقعة على اتفاقات ابراهام

يعقد وزير الخارجية الأميركي يوم الجمعة، اجتماعاً مع نظرائه الإسرائيلي والإماراتي والبحريني والمغربي، للاحتفال بالذكرى السنوية الأولى لتوقيع "اتفاق ابراهام" بين الدول العربية الثلاث.

وقالت وزارة الخارجية الأميركية، إنّ أنتوني بلينكن، سيجمع وزراء خارجية كلّ من إسرائيل والإمارات والبحرين والمغرب، "للاحتفال بالذكرى السنوية الأولى لتوقيع اتفاق ابراهام، والبحث في سبل ترسيخ الروابط، وبناء منطقة أكثر ازدهاراً".

ويشكّل الإعلان عن الاجتماع واستخدام عبارة "الاتفاق الإبراهيمي"، إقراراً تامّاً لإدارة الرئيس جو بايدن، بما وصفته إدارة سلفه دونالد ترامب، بأنّه علامة نجاح لسياستها الخارجية، لا سيّما أنّها المرة الأولى التي تربط فيها الإدارة الديمقراطية، بين هذه الاتفاقيات وحلّ النزاع الإسرائيلي- الفلسطيني.

وقال المتحدث باسم الخارجية الأميركية، نيد برايس، في رسالة عبر الفيديو نشرت على تويتر: "نحن نؤيّد بقوّة هذه الاتفاقيات، ونتطلّع إلى تعزيز فرص جديدة لتوسيع التعاون بين إسرائيل ودول أخرى حول العالم".

وأضاف أنّه "في الوقت الذي تجتمع فيه إسرائيل ودول أخرى في المنطقة، في جهد مشترك لبناء جسور وإنشاء فرص جديدة للحوار والتبادل، فإننا نأمل أيضاً أن نتمكّن من إحراز تقدّم ملموس نحو التوصّل إلى سلام تفاوضي بين الإسرائيليين والفلسطينيين".

(ش ع)


إقرأ أيضاً