​​​​​​​الرئيس المشترك لمجلس عوائل الشهداء يطالب بالكشف الفوري عن أماكن دفن رفات الشهداء

طالب الرئيس المشترك لمجلس عوائل الشهداء لإقليم عفرين فوزي مصطفى، المجتمع الدولي والمنظمات الحقوقية بالتدخل الفوري والكشف عن أماكن دفن رفات الشهداء.

وأكد مصطفى لوكالتنا أن مصادر من داخل مقاطعة عفرين المحتلة، ذكرت أن الاحتلال التركي ومرتزقته بعد نبشهم لمقابر الشهداء وإخراج الرفات، عمدوا إلى نقلها لمقابر مدنية على الطريق الواصل بين مركز عفرين وناحية شرا، وذلك دون ذكر تفاصيل أخرى حولها".

وأضاف مصطفى، "نحن بدورنا في مجلس عوائل الشهداء لإقليم عفرين نطالب المجتمع الدولي والمنظمات الحقوقية بتشكيل لجان وإرسالهم إلى عفرين للكشف عن مصير رفات أبنائنا".

https://www.hawarnews.com/ar/uploads/files/2021/07/28/065238_fwzy-mstfa.jpg

ولفت مصطفى إلى أنه وبحسب المصادر فقد تم نقل رفات بعض الشهداء إلى مقبرة زيارة حنان على الطريق الرئيسي الواصل بين مركز المدينة بناحية شرا.

ونوه مصطفى إلى أن سلطات الاحتلال التركي ومرتزقتها أقدموا على تحويل مزار الشهيد رفيق في قرية ماتينا بناحية شرا إلى قاعدة عسكرية، وتدمير مزار الشهيد سيدو إبان العدوان التركي، في جبل قازقلي بناحية جندريسه، بالإضافة إلى تحويل مزار الشهيدة آفيستا خابور في مركز عفرين المحتلة إلى سوق لبيع المواشي، لتنتهي تركيا بنبش وإخراج ورفات  73 شهيداً مدنياً وعسكرياً ونقلهم إلى جهة مجهولة.

ودعا الرئيس المشترك لمجلس عوائل الشهداء في إقليم عفرين فوزي مصطفى، الأمم المتحدة والمنظمات الحقوقية بالعمل من أجل الحد من ممارسات الدولة التركية في المناطق المحتلة وبالأخص في عفرين ، ومحاسبتها على الجرائم التي  ارتكبتها بحق المدنيين.

(م)

ANHA


إقرأ أيضاً