​​​​​​​القوات الأوكرانية تنسحب من مدينة سيفيرودونتيسك الاستراتيجية

تلقى الجيش الأوكراني الجمعة الأوامر بالانسحاب من مدينة سيفيرودونيتسك الاستراتيجية شرق البلاد التي تتعرض للقصف المتواصل منذ أسابيع.

وأوضح حاكم لوهانسك سيرغي غايداي التي تقع فيها هذه المدينة، عبر تلغرام "ستضطر القوات المسلحة الأوكرانية إلى الانسحاب من سيفيرودونيتسك. تلقت الأوامر للقيام بذلك"، بحسب وكالة فرانس برس.

وأضاف "لم يعد البقاء في مواقع تتعرض لقصف متواصل منذ أشهر منطقياً بعد الآن".

وتابع "دُمّرت كل البنى التحتية الأساسية. 90% من المدينة متضررة وسينبغي هدم 80% من المنازل".

ويشكل الاستيلاء على مدينة سيفيرودونيتسك محطة أساسية في الخطة الروسية للهيمنة على كامل منطقة حوض دونباس التي يسيطر "انفصاليون" موالون لموسكو على جزء منها منذ 2014.

وتُركّز موسكو، التي بدأت تحركها العسكري في أوكرانيا في 24 شباط، جهودها العسكرية شرق أوكرانيا وجنوبها منذ نهاية آذار عندما سحبت قواتها من محيط العاصمة كييف.

وفيما لا يزال الرئيس الأوكراني الأوكراني فولوديمير زيلينسكي يشدّد على أن بلاده "ستنتصر بالتأكيد" في مواجهة الجيش الروسي، مهّد غايداي ليل الخميس الجمعة لانسحاب أوكراني من سيفيرودونيتسك.

وقال غايداي "تحت نيران القصف المتواصل، عانينا الكثير من الدمار وقد يكون التراجع ضرورياً".

وأضاف "لا يزال هناك 568 مدنياً في ملاجئ في مصنع آزوت" الصناعي في سيفيرودونيتسك، وهو الموقع الوحيد في المدينة الذي لا يزال تحت سيطرة الأوكرانيين.

(م ش)


إقرأ أيضاً