​​​​​​​المسيرة الراجلة المنددة بالهجمات التركية تتوجه من تربه سبيه إلى كركي لكي

انطلقت المسيرة الراجلة التي نظمتها حركة الشبيبة الثورية السورية واتحاد المرأة الشابة، في يومها الثاني، من ناحية تربه سبيه باتجاه ناحية كركي لكي في مقاطعة قامشلو.

تستمر المسيرة الراجلة التي نظمتها حركة الشبيبة الثورية السورية، واتحاد المرأة الشابة، تحت شعار "ضد الخيانة والاحتلال هلموا إلى معركة الحرية"، في يومها الثاني، حيث توجهت صباح اليوم، من أمام مركز الشبيبة الثورية الواقع غرب ناحية تربه سبيه التابعة لمقاطعة قامشلو إلى ناحية كركي لكي.

نُظمت المسيرة التي انطلقت من دوار أوصمان صبري بمدينة قامشلو؛ للتنديد بهجمات دولة الاحتلال التركي وخيانة الحزب الديمقراطي الكردستاني ودعماً لمقاومة الكريلا، بمشاركة أعضاء وعضوات وتنظيمات واتحادات ومؤسسات حركة الشبيبة الثورية السورية واتحاد المرأة الشابة.

رفع المشاركون في المسيرة صور القائد أوجلان وشهداء وشهيدات الحرية وأعلام حركة الشبيبة الثورية واتحاد المرأة الشابة ووحدات المرأة الحرة - ستار وقوات الدفاع الشعبي وحزب العمال الكردستاني، ورددوا الشعارات التي تحيي مقاومة القائد وقوات الكريلا وأطلقوا هتافات "تموت الخيانة".

هذا، ومن المقرر أن تصل المسيرة الراجلة إلى ناحية كركي لكي مساء اليوم، حيث سيقطع المشاركون نحو90 كم من مدينة قامشلو إلى ناحية ديرك.

(كروب/آ)

ANHA


إقرأ أيضاً