​​​​​​​المبعوث الأميركي لشمال وشرق سوريا يلتقي أحزاب الوحدة الوطنية الكردية

التقى المبعوث الأميركي لشمال وشرق سوريا نيكولاس جرينجر مع أحزاب الوحدة الوطنية الكردية في قامشلو، حيث تناول اللقاء الأوضاع الراهنة والتصعيد التركي على شمال وشرق سوريا، ومستقبل المنطقة والدعم الدولي لها.

بحسب الموقع الرسمي لحزب الاتحاد الديمقراطي فإن المبعوث الأميركي لشمال وشرق سوريا نيكولاس جرينجر, زار أمس الأربعاء (7 أيلول) المركز العام للحزب في مدينة قامشلو، بحضور أحزاب الوحدة الوطنية الكردية.  

حيث استقبلته الرئيسة المشتركة لحزب الاتحاد الديمقراطي آسيا عبد الله، وعضو الهيئة الرئاسية للحزب آلدار خليل.

ووفقاً للموقع فإن الجانبان تناولا خلال الزيارة الأوضاع الراهنة والتصعيد على مناطق شمال وشرق سوريا ومستقبل المنطقة والدعم الدولي للمنطقة.

وأشاروا إلى "حساسية المرحلة التي تمر بها شمال وشرق سوريا، في ظل التصعيد من قبل الاحتلال التركي عبر القصف الجوي من الطائرات المسيّرة والتي استهدفت قادة ومقاتلين في قوات سوريا الديمقراطية ومكافحة الإرهاب وشخصيات سياسية ومدنيين وتسببت بعدد من المجازر في مناطق مختلفة".

من جانبه أوضح المبعوث الأميركي أن "موقفهم واضح وقد ذكروا في كثير من اللقاءات أنهم مع استقرار المنطقة ولا يؤيدون الهجمات التركية، وأن زعزعة استقرار شمال شرق سوريا سوف يكون له تأثيرات سلبية على المنطقة بشكل عام" على ما أفاد الموقع.

(س ر)