​​​​​​​أحزاب ومجالس تربه سبيه: انتفاضة 12 آذار شرارة ثورة المشروع الديمقراطي

أكدت الأحزاب السياسية ومجلس بلدات ناحية تربه سبيه أن انتفاضة 12 آذار كانت بداية لرسم المشروع الديمقراطي وخلق الروح الثورية لدى المواطنين ليقودوا ثورة تطالب بتحقيق مطالبهم وذلك خلال بيان مشترك.

البيان الذي شاركت فيه الأحزاب السياسية ومجلس بلدات ناحية تربه سبيه قرئ من قبل نائب الرئاسة التنفيذية لمجلس سوريا الديمقراطية حكمت الحبيب في مزار الشهيد دلشير بقرية دوكر.

حكمت الحبيب أشار خلال البيان إلى أن بعض القوى حاولت خلق الفتنة بين مكونات المنطقة بهدف زرع الفتنة والطائفية إلا أن الشباب الذين قادوا تلك المرحلة أكدوا أن مطالب جميع الشعوب واحدة .

الحبيب أكد أن انتفاضة 12 آذار كانت شرارة لخلق ربيع ثوري لدى مكونات المنطقة واستفادوا من الوقوف في وجه الألاعيب التي حاول البعض حياكتها لتفريق مكونات المنطقة، فكان بنتيجتها خلق المشروع الديمقراطي الذي يدعو لأخوة الشعوب كرد على تلك المخططات الشوفينية لتؤكد الشعوب بأنها تطالب بهدف واحد وهو السلام والعيش المشترك.

كما استنكر الحبيب من خلال البيان التصريحات التي أدلى بها رئيس النظام السوري بشار الأسد الذي مازال ينكر وجود القضية والشعب الكردي وقال: " من أراد أن يعرف تاريخ المنطقة عليه زيارتها ورؤية مكونات المنطقة كيف تجذرت عبر مئات السنين بالعيش المشترك معاً واليوم توحدت للمطالبة بحريتها".

(ر ر/ل)

ANHA


إقرأ أيضاً