ضحايا وأضرار مادية.. سوريا تشهد عاصفة مطرية قوية

شهدت معظم المدن السورية عاصفة مطرية قوية أسفرت عن وقوع ضحايا وأضرار مادية كبيرة.

شهدت كل من الغاب والسقيلبية ومصياف غرب حماة. هطول أمطار غزيرة مصحوبة بعواصف رعدية.

وأفادت مصادر محلية بوفاة شخص إثر إصابته بصاعقة رعدية أثناء عمله بأرضه في قرية قرين بريف مدينة مصياف في مدينة حماة وسط سوريا.

كما شهدت المنطقة الساحلية أضراراً كبيرة جراء العاصفة الرعدية القوية التي ضربت المنطقة.

وقالت المديرية العامة للموانئ التابعة لحكومة دمشق إنه جراء العاصفة البحرية التي ضربت المنطقة الساحلية سجلت الحوادث التالية:

في اللاذقية، غرق زورق بحري وتم إنقاذ كل من على متنه، 6 بحارة، فيما توفي صياد وغرق مركبه جراء العاصفة البحرية وذلك عند موقع رأس ابن هانئ، ونجاة اثنين كانا برفقته، كما وقعت أضرار مادية كبيرة في منشآت التخييم والسياحة والاصطياف على شاطئ وادي قنديل والبسيط.

وأفادت المديرية بجنوح عدد من الزوارق البحرية المركونة في جبلة بانياس طرطوس والأضرار اقتصرت على الماديات، بينما تم إنقاذ 6 بحارة بعد غرق زورقهم على شاطئ اللاذقية.

وذكر "رئيس مجلس مدينة جبلة" المهندس أحمد قناديل في لوكالة تابعة لحكومة دمشق أن العاصفة أدت إلى اقتلاع وتساقط بعض الأشجار ووقوع لوحات إعلانية في الطرقات وعدد من الأعمدة الكهربائية وانقطاع في كابلات الشبكة الكهربائية.

وفي حمص، تم تسجيل هطول أمطار غزيرة وعواصف رعدية، دون وقوع أي أضرار مادية أو حوادث.

وأشار مصدر مسؤول في حمص بحسب ما نقلته شبكة روسيا اليوم، إلى أن غزارة الأمطار تسببت باختناق مائي قرب تقاطع مشفى جمعية النهضة على شارع الأهرام وتمت معالجة هذا الاختناق فوراً من قبل عناصر المدينة.

وفي مدينة دمشق وريفها شهدت المنطقة عاصفة رعدية وهطول أمطار قوية، دون حوادث تذكر.

كما شهدت مدينة حلب هطولات مطرية بدأت مع فجر اليوم وامتدت لساعات، مع درجات حرارة وصلت إلى 23 درجة مئوية، بحسب مراسل وكالتنا في حلب.

(د ع)


إقرأ أيضاً