دعوة أسر مرتزقة روج: لا تكونوا أدوات لإبادة الكرد -2

دعت أسر مرتزقة روج أبناءها وجميع الشباب المنضمين إلى مرتزقة روج للعودة إلى ديارهم، وحماية مكتسبات مناطقهم وعدم الانخداع بسياسة الدولة التركية.

لا نقبل الخيانة

ضمن سلسلة اللقاءات التي أجرتها وكالتنا مع أسر مرتزقة روج، دعت أبناءها بالقول: "لا تتعاونوا مع العدو، عودوا إلى مناطقكم".

https://www.hawarnews.com/ar/uploads/files/2021/11/17/201906_khwshnaf-mnyr.jpg

خوشناف منير مواطن من قامشلو، لديه شقيقان، جنكيز خان وأحمد منير، انضما إلى مرتزقة روج عام 2016. دعا خوشناف شقيقيه الاثنين إلى عدم الانخداع بخطط الدولة التركية والحزب الديمقراطي الكردستاني وقتال قوات الدفاع الشعبي في مناطق الدفاع المشروع. وتابع حديثه: "تريد الدولة التركية إبادة الكرد فقط. ولهذا ترسل شبابنا إلى الحرب. يجب ألّا ينخدع البيشمركة وإخوتي بشكل خاص بهذه السياسات".

لا تصبحوا أدوات لإبادة الكرد

https://www.hawarnews.com/ar/uploads/files/2021/11/17/201917_zahr-shykh-mws.jpg

لظاهر شيخموس ثلاثة أخوة، منضمون إلى مرتزقة روج هم شيخموس وعماد وغاندي. كان ظاهر مسافراً إلى باشور كردستان عام 2013 وعاد بعد 8 سنوات. وتعليقاً على الموضوع قال ظاهر: "لا يمكن لأي عقل أن يستوعب أن أخوتي يقاتلون الكريلا. فالكريلا هم أيضاً شقيقاتنا وأشقاؤنا وأبناء الشعب الكردي".

دعا ظاهر الشباب المنضمين إلى مرتزقة روج لخفض أسلحتهم والعودة إلى ديارهم والابتعاد عن مخططات الدولة التركية الساعية إلى إبادة الكرد، وتابع: "هذه خطة الدولة التركية الساعية إلى إبادة الكرد. أطالب أخوتي بالعودة وإدراك هذه المخططات المعادية لهم. تحاول الدولة التركية زرع الفتنة بيننا وقتل الكرد بأيدٍ كردية".

وفي الوقت نفسه تساءل ظاهر: "بدلاً عن الوقوف ضد هجمات مرتزقة داعش والدولة التركية، ما عملهم في خطوط التماس مع قوات الدفاع الشعبي؟".   

وقال ظاهر إن المنجزات التي حققتها ثورة شمال وشرق سوريا ضمن الإدارة الذاتية، والتي لقيت صدى واسعاً في العالم أجمع، جعلت من الكرد كابوساً للدولة التركية. وذكّر ظاهر باعتراف كتالونيا بالإدارة الذاتية وتسمية العديد من الأحياء الأوربية بأسماء المقاتلات الكرديات كأمثلة".

دعا ظاهر مرتزقة روج بهذه الدعوة: "لا تنخدعوا بالأكاذيب التي تُنشر على وسائل الإعلام. إنهم يقولون إن من يعود يتعرض للاعتقال من قبل قوى الأمن الداخلي، هذا غير صحيح ولا وجود له".

https://www.hawarnews.com/ar/uploads/files/2021/11/17/202219_wsf-aldyn-mstfa.jpg

بينما خاطب المواطن وصف الدين مصطفى محمد، ابنه لوند الذي انضم إلى صفوف مرتزقة روج عام 2016، بالقول: "إن قاتل ابني أخيه فأنا أتبرأ منه، وهو ليس ابني، لن أقبل أن يصبح ابني خائنا لوطنه."

يجب تسليم جثامين شهداء خليفان إلى ذويهم أدباً واحتراماً

https://www.hawarnews.com/ar/uploads/files/2021/11/17/202119_abdalqhar-ahmd.jpg

عبد القهار أحمد، الذي انضم ابنه فايز لصفوف مرتزقة روج، دعا الحزب الديمقراطي الكردستاني- العراق، إلى تسليم جثامين الشهداء، الذين استشهدوا إثر الكمين الذي نصبه قوات الحزب ومرتزقة روج في منطقة خليفان في 28 آب، إلى ذويهم، وقال: "إنه من الأدب والاحترام تسليم جثامين شهداء الحرب إلى ذويهم". وتساءل لماذا يمنع حزب الديمقراطي الكردستاني تسليم جثماني الشهيدين، هؤلاء الذين استشهدوا هم مناضلون كرد

وشجب أحمد تعاون مرتزقة روج مع دولة الاحتلال التركي. 

نحفر قبورنا بأيدينا

https://www.hawarnews.com/ar/uploads/files/2021/11/17/202143_flmz-abdw.jpg

في حين قال فلمز عبدو، والد المرتزق في صفوف مرتزقة روج آرام: "منذ اللحظة الأولى لم أكن مقتنعاً بهؤلاء". وأوضح: "نحن الكرد علينا الابتعاد عن السياسات التي تحاك ضدنا، وألا نتعاون مع أعدائنا، ونحفر قبورنا بأيدينا".

وخاطب عبدو مرتزقة روج: "آمل أن يتحلى هؤلاء بروح المسؤولية تجاه انتمائهم الوطني، وعدم التعاون مع الأعداء، وأن تكون قراراتهم بأيديهم وليس بيد أعدائهم. يجب أن نستخلص الدروس من تاريخنا، كم من المرات وقفنا إلى جانب اعدائنا وخسرنا".

كان قاصراً أثناء انضمامه إلى مرتزقة روج

https://www.hawarnews.com/ar/uploads/files/2021/11/17/202057_abdalstar-awsy.jpg

أما عبد الستار أوسي، من قرية خزنة، الذي انضم ابن شقيقه لصفوف مرتزقة روج عام 2016، ويدعى سيف الدين، فأكد أنه كان قاصراً أثناء انضمامه ولم يكن يبلغ الـ 18 عاماً.

وأوضح عبد الستار أوسي أن دولة الاحتلال التركي هي عدوة للشعب الكردي، وشدد على ضرورة عدم التعاون مع العدو مهما كلف الامر.

https://www.hawarnews.com/ar/uploads/files/2021/11/17/201932_abdalbaqy-hj-hsyn.jpg

https://www.hawarnews.com/ar/uploads/files/2021/11/17/202003_abdalhmyd-mhmd.jpg

ودعا كل من عبد الحميد محمد، الذي انضم ابنه محمد، منذ عدّة أعوام لمرتزقة روج. وعبد الباقي حج حسين الذي انضم ابنه منتصر إلى مرتزقة روج، أبناءهم وجميع المنخرطين ضمن صفوف المرتزقة بالعودة إلى الوطن: "عودوا إلى دياركم لا تنضموا لصفوف بيمشركة روج".

https://www.hawarnews.com/ar/uploads/files/2021/11/17/202156_mhmd-haj-hsyn-28229.jpg

ويؤكد محمد حاج حسين، الذي انضم ولداه، مالك وزانا، إلى صفوف مرتزقة روج منذ بداية تأسيسهم، أن دولة الاحتلال التركي عدوة للشعب الكردي أجمع، وليست عدوة حزب معين. وقال: "آمل أن يعود بيشمركة روج إلى ديارهم، ويحموا تراب وطنهم، وأن يبتعدوا عن الاحتلال التركي". 

(ك)

ANHA


إقرأ أيضاً