دائرة العلاقات الخارجية تسلم 32 طفل و15 امرأة من أسر داعش لوفد فرنسي رسمي

سلمت دائرة العلاقات الخارجية في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا 32 طفل و15 امرأة، وفداً دبلوماسياً فرنسياً برئاسة السيد ستيفان روماتيه مسؤول الأزمات في الحكومة الفرنسية.

نشر الموقع الرسمي لدائرة العلاقات الخارجية في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، اليوم، خبراً، أشار من خلاله إلى زيارة أجراها وفد

وفد دبلوماسي رسمي من الحكومة الفرنسية برئاسة ستيفان روماتيه، مسؤول الأزمات في الحكومة الفرنسية، ووفد تقني مرافق له لمبنى دائرة العلاقات الخارجية في مدينة قامشلو.

وبحسب الخبر، فقد استُقبل الوفد من قبل نائبي الرئاسة المشتركة، فنر الكعيط، وروبيل بحو، وعضو الهيئة الإدارية خالد إبراهيم، ولانا حسين عضو مكتب YPJ

رحب الكعيط بالوفد الفرنسي وأكد على متانة العلاقات المشتركة وأهمية الدور الفرنسي في المنطقة، ودورها البنّاء في حل الأزمة السورية، وتم مناقشة بعض القضايا المشتركة في إطار العمل المشترك والتركيز على سبل دعم المنطقة سياسياً واقتصادياً.

وأكد الكعيط أن الإدارة الذاتية ستتعاون مع فرنسا وكل الدول التي لديها رعايا من أسر داعش في المنطقة.

من جانبه، شكر ستيفان روماتيه الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا على تعاونها مع فرنسا في إنجاح هذه المهمة.

وأكد روماتيه أن فرنسا "شريكة لكم ونريد تقوية التعاون في مجال الحوار السياسي وتقديم المساعدات الإنسانية لبلدكم".

وفي نهاية اللقاء، تم تسليم 32 طفل و15 امرأة إلى الجانب الفرنسي بعد التوقيع على وثيقة تسليم رسمية.

(ل م)


إقرأ أيضاً