وفد المؤتمر الوطني الكردستاني يزور مجلس العشائر والأعيان في ديرك

زار وفد من أعضاء المؤتمر الوطني الكردستاني مجلس العشائر والأعيان في مدينة ديرك لمناقشة المرحلة الثانية من المبادرة التي أطلقت من قبلKNK  لتوحيد الصف الكردي والوصول إلى مؤتمر وطني كردستاني يخدم متطلبات الشعب الكردي.

قامشلو

وضم وفد المؤتمر الوطني الكردستاني كل من مصطفى مشايخ، عزالدين فاطمي، دريا رمضان والرئيسة المشتركة لحزب النضال الكردستاني خناف ملا وكان في استقبالهم كل من عضو مؤتمر الوطني الكردستاني والناطق باسم مجلس العشائر والأعيان الشيخ سنان أحمد، والمنسق العام والإداري في مجلس العشائر حواس وبحضور أعضاء مجلس العشائر والأعيان في ديرك.

عقد الاجتماع في مجلس العشائر والأعيان في ديرك، حيث تحدث عضو المؤتمر الوطني الكردستاني مصطفى مشايخ :"بأن المرحلة التي نمر بها الآن حساسة وصعبة جداً في سوريا عامة وشمال وشرق سوريا بشكل خاص نتيجة تدخل الدول الإقليمية والدولية في الشأن السوري الداخلي والتي سببت في تأزم الوضع السوري".

وتابع مشايخ" علينا العمل تحت سقف المؤتمر الوطني الكردستاني لتحقيق مؤتمر كردستاني يحقق مطالب وأهداف الشعب الكردي، مؤكداً بأن المؤتمر الوطني الكردستاني شكل لجنتين، لجنة لتوثيق البرنامج السياسي وتنظيم ومتابعة العمل، بالإضافة إلى لجنة لزيارة الأحزاب ومؤسسات المجتمع المدني والاتحادات والنقابات لتوحيد الصف الكردي في إصدار قرار مشترك يخدم آمال ومتطلبات الشعب الكردي.

وأضاف مشايخ" بأننا ندخل مرحلة جديدة وخاصة بعد القضاء على داعش وترقب العالم بإعلان القضاء على داعش من قبل قوات سوريا الديمقراطية لتحرير العالم من الجماعات الإرهابية، والمطلوب من الجميع العمل على ما تم انجازه من التضحيات التي قدمها قواتنا في جبهات القتال للحفاظ على المكتسبات التي حققه أبنائنا بدمائهم ضد الجماعات الإرهابية والعيش بسلام على أرضه التاريخية".

وأكد مشايخ" على الجميع التنسيق والعمل لتوحيد الصفوف في بناء سوريا ديمقراطية فدرالية لا مركزية يحفظ جميع المكونات والشعوب في سوريا دون إقصاء أي طرف".

وبدوره تحدث المنسق العام والإداري في مجلس العشائر والأعيان حواس جديع وقال :" إن مجلس العشائر والأعيان لعب دوراً إيجابياً في مشاركته بجميع المؤتمرات والمنتديات التي تخدم وحدة الصف الكردي وحل المشاكل الاجتماعية وغيرها في المنطقة".

وختم حديثه بالقول :"نحن كمجلس العشائر والأعيان نرحب بمبادرة المؤتمر الوطني الكردستاني في توحيد رؤية مشتركة تخدم مصلحة الشعب الكردي وجميع الشعوب الموجودة في المنطقة ونؤكد دعماً ومشاركتنا لها".

(كروب/ل)

ANHA


إقرأ أيضاً